التحالف العربي: استهداف الحوثيين لمكة محاولة يائسة لإفساد الحج

التحالف العربي: استهداف الحوثيين لمكة محاولة يائسة لإفساد الحج

المصدر: واس

قال التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، الجمعة، إن إطلاق الحوثيين صاروخًا باتجاه مكة المكرمة، هو ”محاولة يائسة لإفساد موسم الحج“.

وأضاف التحالف، في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية (واس)، الجمعة، أن ”الاعتراض تم فوق منطقة الواصلية بمحافظة الطائف، على بعد 69 كيلومترًا من مدينة مكة، دون وقوع أي أضرار“.

وتابع أن ”استمرار تهريب الصواريخ إلى داخل الأراضي اليمنية يأتي بسبب غياب الرقابة على ميناء الحديدة، وسوء استخدام التصاريح التي يمنحها التحالف لدخول الشحنات الإغاثية.

وأشار إلى أن ”تهريب الصواريخ يأتي في وقت يعجز المجتمع الدولي فيه عن اتخاذ قرار لمنع تلك الانتهاكات، التي تطيل أمد الحرب وتعرض حياة المدنيين للخطر“.

وجدد ”تأييده مساعي المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ، لتشديد الرقابة على هذا الميناء“.

وتنص مبادرة ولد الشيخ، التي كشف عنها مطلع يونيو/ حزيران الماضي، على ”انسحاب الحوثيين من ميناء الحديدة، وتسليمه لطرف ثالث محايد لإدارته، مقابل وقف التحالف والحكومة عمليات استعادته“.

وفي حين رحبت الحكومة الشرعية بتلك القرارات، أعلن الحوثيون رفضهم لها.

وفي سياق متصل، أفادت قناة ”الإخبارية“ السعودية الرسمية، في شريطها العاجل، بأن ”الحركة الجوية في مطار الطائف الدولي تعمل بشكل طبيعي، عقب اعتراض الصاروخ الحوثي“.

وقال المطار، في تغريدة على حسابه الرسمي بموقع تويتر ”ضيوفنا الأعزاء نفيدكم بأن الحركة الجوية في مطار الطائف الدولي، تعمل بشكل طبيعي ولله الحمد“.

وردًا على الصاروخ الحوثي، شنت مقاتلات التحالف العربي، فجر اليوم الجمعة، سلسلة غارات هي الأعنف منذ شهور، على مواقع عسكرية للحوثيين في صنعاء.

وقالت مصادر محلية إن ”انفجارات عنيفة هزت العاصمة عقب سلسلة غارات استهدفت قاعدة الديلمي الجوية، شمالي العاصمة ومخازن التموين العسكري في جبل عطان“.

كما شن الطيران، غارتين على مقر الأمن القومي (المخابرات الخارجية)، في منطقة ”صرف“، وغارتين على مدرسة الحرس الجمهوري، في ”الجمنه“، وغارتين على معسكر ”خشم البكرة“، شمالي العاصمة، وسمع دوي انفجارات عنيفة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com