السعودية تنفي التقاء منفذي مذبحة كاليفورنيا على أراضيها

السعودية تنفي التقاء منفذي مذبحة كاليفورنيا على أراضيها

الرياض ـ أكد مصدر سعودي مطلع اليوم السبت، أن منفذي عملية إطلاق النار الجماعي الأخيرة في سان برناردينو بكاليفورنيا، لم يلتقيا في السعودية.

ونقلت صحيفة ”الشرق الاوسط“، عن المصدر قوله إن السعودية ”تستقبل سنويًا مئات الحجاج والمعتمرين من حاملي الجنسية الأمريكية، ثم يعودون إلى بلادهم دون أن يتضرروا من ذلك فكريًا وعلميًا“.

وجاء هذا التصريح، لتفنيد رواية روجت لها وسائل إعلام أمريكية، مفادها أن الأمريكي الباكستاني الأصل سيد فاروق (28 عامًا)، تشدد فكريًا بعد اقترانه بتشفين مالك (27 عامًا) ”في السعودية العام الماضي“.

وأكد المصدر السعودي، أن ”فاروق زار السعودية لأداء العمرة في تموز/ يوليو 2014، ثم غادر مدينة جدة بعد تسعة أيام باتجاه بريطانيا، ولم يلتقِ في الأراضي السعودية المرأة التي شاركت معه في الهجوم الأخير بكاليفورنيا“. موضحاً أن“تشفين مالك، لم تكن موجودة في السعودية، خلال وجود فاروق في السعودية لأداء العمرة“.

وكان مكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي (إف بي أي)، قد أعلن مساء أمس الجمعة، أنه يجري تحقيقات في إطلاق النار في مدينة سان برناردينو بولاية كاليفورنيا، والذي أسفر عن مقتل 14 شخصا وإصابة 21 آخرين، باعتباره عملا إرهابيا.

ومن جهة أخرى، أكد مدير مكتب التحقيقات الاتحادي ”جيمس كومي“، أنه لا يوجد دليل على أن المهاجمين المزعومين تشفين مالك (27 عاما) وسيد رضوان فاروق (28 عاما)، كانا جزءا من جماعة إرهابية أو خلية منظمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com