سعوديون ينتقدون ازدواجية فلسطينيين في التعامل مع مطبعين بالقدس (فيديو)

سعوديون ينتقدون ازدواجية فلسطينيين في التعامل مع مطبعين بالقدس (فيديو)

المصدر: إرم نيوز

أثار فيديو متداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي لمطبع أردني مع الكيان الصهيوني، وردة فعل الفلسطينيين تجاهه، حفيظة السعوديين.

وأظهر مقطع فيديو قيل إنه لأردني داخل سوق شعبي في القدس، قيام فلسطينيين بشتمه وطرده، مؤكدين في ذات الوقت أنه ”لا يمثل شعبه الأردني“، في حين عومل المطبع السعودي محمد سعود بطريقة مختلفة، حيث اعتُبر موقفه المؤيد لإسرائيل من موقف الشعب السعودي بأسره.

ورغم ظهور الأردني برفقة السعودي خلال زيارة مقررة لإسرائيل، إلا أن الفلسطينيين اكتفوا بلومه، حيث أكد ”جمال“: ”الأردنيون والفلسطينيون شعب واحد وعائلة واحدة وهم لحمة واحدة“.

وقالت ”جيجي كيلاني“: ”تصرفات فردية لا تمثل الشعب بأكمله ومهما كانت جنسيته لا تهمنا المهم أنه خائن فقط“.

وأيدت ”جودي“: ”الأردن وفلسطين شعب واحد“.

لكن السعودي محمد سعود، واجه ردود فعل مختلفة وأكثر حدة، حيث نشط هاشتاغ #مطبع_سعودي_في_فلسطين، في حين لم ينتشر أي خبر عن زيارة الأردني الذي كان برفقة محمد سعود، رغم أن السعوديين تبرأوا منه وأكدوا على موقفهم المساند للقضية الفلسطينية، خاصة مع غياب العلاقات بين السعودية وإسرائيل ووجودها بين الأردن وإسرائيل.

وانتقد ناشطون سعوديون، ازدواجية المعايير في التعامل مع المطبعين من قبل الفلسطينيين، حيث استنكروا الاكتفاء بطرد الأردني بشخصه، في حين تم لوم الشعب السعودي كله على تصرف فرد منهم.

وقال حساب ”موجز الأخبار“ الشهير في السعودية: ”يقولون له: الأردن “ صاحبة العلاقات مع إسرائيل “ أشرف منه، أما السعودية التي لا تملك علاقات مع إسرائيل شتم وحقد وغل“.

واستنكرت الكاتبة ”هيلة المشوح“: ”لم أسمع من يقول له ”أنت لا تمثل السعودية والسعوديين“، بل سمعنا أقذع وأحط المفردات بحق المملكة وقيادتها وشعبها! يا إلهي … ما كل هذا الحقد؟ قد يكون في الأمر خيرة لنا!“.

وعلق الروائي السعودي ”علي العايد“: ”بعيدًا عن السياسة رجل يريد الدخول إلى مسجد كي ”يصلي“ يتم التعدي عليه؟! إذا تجاوزنا هذا كله لماذا يتم النيل من المملكة و قيادتها الحكيمة؟ لماذا كل هذا الحقد على المملكة؟ المملكة العربية السعودية هي الداعم الأول في العالم للقضية الفلسطينية، أهكذا يكون رد المعروف؟؟؟“.

يذكر أن الشاب السعودي المطبع، محمد سعود، يزعم أنه في داخل السعودية، لكن من المرجح مغادرته لها، خاصة أنه يعلن عبر حسابه في ”تويتر“ تأييده الصريح لإسرائيل، وهو الأمر الذي تجرمه قوانين المملكة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com