السعوديتان الهاربتان مها ووفاء السبيعي تدعيان تعرضهما لـ“التعنيف“

السعوديتان الهاربتان مها ووفاء السبيعي تدعيان تعرضهما لـ“التعنيف“

المصدر: فريق التحرير

ادعت مها زايد السبيعي وأختها وفاء أن سبب هروبهما من السعودية هو تعرضهما للتعنيف من قبل أقاربهما الذكور.

وقالت وفاء إنها اختارت مغادرة السعودية بملء إرادتها وإنها لم ترتكب جريمة بغادرة المملكة على حد قولها.

وأضافت لـ CNN ”عليّ أن آخذ إذنًا للقيام بأي شيء، للحصول على وظيفة أو الانتقال إلى مكان جديد أو الزواج، هذه الخيارات هي حقوقنا الأساسية ونحن لا نمتلكها“.

من جهتها قالت مها: ”والدي يضربني أمام طفلي“، متحدثة عن ابنها البالغ من العمر 9 أعوام والذي تركته خلفها في السعودية قبل هروبها، مضيفة: ”هذا كان أكبر دافع للمغادرة، عشت تحت رحمة أقاربي الذكور، وأفضل الموت على هذه الحياة.“

وتابعت مها: ”إن عدنا إلى السعودية سنقتل أو سيزج بنا في سجن نسائي، لا يوجد خيار آخر.“

وكانت الفتاتان السعوديتان قد أنشأتا حسابا على موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“ باسم “ georgia sisters“ نشرتا فيه عددًا من التغريدات.

وقالتا ”نحن فتاتان سعوديتان هربتا من السعودية طلبا للجوء، عائلتنا والحكومة السعودية علقتا جوازي سفرنا والآن نحن عالقتان في جورجيا، نحن بحاجة لمساعدتكم رجاء“.

وأصدرت السفارة السعودية في جورجيا بيانًا قالت فيه ”أكدت سفارة خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية جورجيا أن جوازي سفر المواطنتين مها ووفاء اللتين تقيمان حاليًا في جورجيا ساريا المفعول.. إن أي مزاعم حالية بأن جوازي سفرهما قد ألغيا مزاعم غير صحيحة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة