السعودية

السعوديون يحيون ذكرى الباكستاني فرمان خان بعد 10 سنوات على وفاته في عمل بطولي.. تعرّف على قصته
تاريخ النشر: 18 فبراير 2019 12:37 GMT
تاريخ التحديث: 18 فبراير 2019 14:51 GMT

السعوديون يحيون ذكرى الباكستاني فرمان خان بعد 10 سنوات على وفاته في عمل بطولي.. تعرّف على قصته

أحيا عدد كبير من السعوديين، ذكرى الشاب الباكستاني فرمان خان، الذي قضى قبل 10 سنوات في عمل بطولي بمدينة جدة السعودية، بعد أن أمر ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان الذي يزور باكستان حاليًا بإنشاء مركز صحي يحمل اسم الشاب. وضجت مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة ووسائل إعلامها، باسم فرمان وصوره ومقاطع فيديو قديمة ظهر فيها المقيم الباكستاني قبل وفاته خلال عملية إنقاذ محاصرين في سيول اجتاحت مدينة جدة في العام 2009 وخلفت أكثر من 100 قتيل. https://twitter.com/EremNews/status/1097499208997879808 ووسط عبارات الإشادة ببطل سيول جدة، وهو أشهر ألقابه التي عُرف بها بعد وفاته، والترحم عليه، والثناء على عائلته وبلاده، تنوعت

+A -A
المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

أحيا عدد كبير من السعوديين، ذكرى الشاب الباكستاني فرمان خان، الذي قضى قبل 10 سنوات في عمل بطولي بمدينة جدة السعودية، بعد أن أمر ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان الذي يزور باكستان حاليًا بإنشاء مركز صحي يحمل اسم الشاب.

وضجت مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة ووسائل إعلامها، باسم فرمان وصوره ومقاطع فيديو قديمة ظهر فيها المقيم الباكستاني قبل وفاته خلال عملية إنقاذ محاصرين في سيول اجتاحت مدينة جدة في العام 2009 وخلفت أكثر من 100 قتيل.

ووسط عبارات الإشادة ببطل سيول جدة، وهو أشهر ألقابه التي عُرف بها بعد وفاته، والترحم عليه، والثناء على عائلته وبلاده، تنوعت مشاركة أبناء المملكة في الاحتفاء بذكرى الشاب التي أحياها مجددًا الأمير محمد بن سلمان.

وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، إن بن سلمان وجه بإنشاء مركز صحي باسم فرمان ”في إقليم خيبر بختونخواه، الإقليم الذي نشأ وترعرع فيه الشاب،.. نظير ما قدم من عمل بطولي مشرف، وتأكيدًا على ما يربط البلدين من علاقات أخوية وإنسانية فريدة على كافة المستويات“.

وتضاف مبادرة ولي العهد السعودي، إلى محطات تكريم متعددة عرفها الشاب الراحل وعائلته، بينها منحه وسام الملك عبدالعزيز من الدرجة الأولى، بجانب تسمية أحد شوارع مدينة جدة باسمه.

ويتكرر اسم فرمان كل عام مع ذكرى مرور سيول جدة الكارثية، إذ نجح الشاب يومها بإنقاذ 14 شخصًا جرفتهم السيول قبل أن تجرفه هو أيضًا خلال محاولته إنقاذ آخرين، ويقضي في ذلك اليوم.

وتم إنتاج فيلم وثائقي سعودي عن فرمان، بجانب خطوات ومبادرات تكريم واحتفاء مماثلة في بلده على المستوى الرسمي والشعبي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك