الربيعة يصف منع الحوثيّين الوصول لمطاحن البحر الأحمر بـ“العمل المستفز للإنسانية“ – إرم نيوز‬‎

الربيعة يصف منع الحوثيّين الوصول لمطاحن البحر الأحمر بـ“العمل المستفز للإنسانية“

الربيعة يصف منع الحوثيّين الوصول لمطاحن البحر الأحمر بـ“العمل المستفز للإنسانية“

المصدر: عدن- إرم نيوز

وصف المستشار بالديوان الملكي السعودي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، تعنّت ميليشيات الحوثي الانقلابية ورفضها الوصول لمخازن الحبوب في مطاحن البحر الأحمر بمدينة الحديدة شمال غرب اليمن، بـ“العمل المستفز للإنسانية“.

وقال الربيعة في تصريح صحفي أوردته اليوم الجمعة، وكالة الأنباء السعودية ”واس“، ”إن هذا العمل المستفز للإنسانية يدل دلالة واضحة أن ميليشيا الحوثي لا تعير حياة اليمنيين أي اهتمام“.

ولفت إلى أن التعنّت الحوثي ”يؤكد الانتقادات الدولية من مبعوث الأمم المتحدة الخاص لدى اليمن مارتن غريفيث، الذي شدّد على الحاجة الملحة للوصول إلى مخازن حبوب برنامج الأغذية العالمي المحاصرة في مدينة الحديدة منذ أكثر من 5 أشهر وهي معرضة لخطر التعفن“.

واعتبر الربيعة أن ”ما تقوم به ميليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، وتعنتها ورفضها الوصول لمخازن الحبوب التابعة لبرنامج الأغذية العالمي، انتهاكات صارخة“.

وأشار إلى ”قلق منسق الشؤون الإنسانية والإغاثية في حالات الطوارئ مارك لوكوك حيال عدم تمكن الأمم المتحدة من الوصول إلى المطاحن في الحديدة منذ شهر كانون الأول/سبتمبر 2018، واستهداف صومعتين في مناطق تحت سيطرة الحكومة اليمنية بقذائف الهاون نتج عنه احتراق حبوب تكفي لإطعام مئات الآلاف من الناس مدة شهر كامل“.

وعدّد المستشار السعودي سلسلة من الجرائم التي ترتكبها ميليشيات الحوثي، قائلًا: ”من الجرائم الشنيعة التي ترتكبها ميليشيات الحوثي الإرهابية تجنيد الأطفال، واستهداف وتفجير مخيمات النازحين، ونهب المساعدات الإنسانية والاستيلاء عليها، وزراعة الألغام بصورة عشوائية في الأماكن الآهلة“.

ودعا الربيعة، الأمم المتحدة ومنظماتها والمجتمع الدولي إلى ”الوقوف بحزم أمام هذه الجرائم التي تقدم عليها ميليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران، وتنتهك فيها مبادئ القانون الدولي، وحقوق الإنسان“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com