بعد تعذيبه من قبل زوج أمه.. ”طفل خميس مشيط“ ينتظر الموافقة لنقله إلى الرياض

بعد تعذيبه من قبل زوج أمه.. ”طفل خميس مشيط“ ينتظر الموافقة لنقله إلى الرياض

المصدر: فريق التحرير

أكد والد الطفل عبدالرحمن سحاري، المعنف من قبل زوج أمه، في خميس مشيط بمنطقة عسير في المملكة العربية السعودية، أن ابنه لا يزال في مستشفى القوات المسلحة، بعد إرسال تقرير عن حالته لمستشفى الحرس الوطني بالرياض، وأنه ينتظر رأي اللجنة للموافقة على نقله.

وبحسب صحيفة ”سبق“ المحلية، فقد قال والد الطفل، إن جمعية ”حقوق الإنسان“ تبذل جهودها لنقل الطفل بناء على رغبته إلى الرياض، لافتًا إلى أنه في انتظار الرد النهائي لإخلائه طبيًا.

وأضاف: ”كلي أمل أن يتم قبول التقارير التي أرسلت إلى مستشفى القوات المسلحة لنقله بشكل عاجل“، موضحًا أن ابنه الذي يبلغ من العمر خمسة أعوام كان بكامل صحته وأنه أصيب بالشلل نظير ما تعرض له.

وكان مقطع فيديو متداول عبر مواقع التواصل، قد انتشر في وقت سابق، يظهر آثار التعذيب المروعة الذي تعرض لها الطفل عبدالرحمن من قبل زوج أمه، وقد أصيب بتهتكات في فروة رأسه نتيجة تعرضه لحروق، إضافة لآثار الحروق على مختلف أنحاء جسده، الأمر الذي أدى لإصابته بشلل رباعي.

وسبق أن أكد الأب، أن المتهم (زوج طليقته) موقوف رهن التحقيق.

بدورهم، عبّر رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن غضبهم من الواقعة، مطالبين بإيقاع أقصى العقوبة على المتهم، كما طالبوا بتجريم ومعاقبة الأم على اعتبار الطفل كان في حضانتها وأهملته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة