شركة ألمانية تطالب بتعويضات عن إيقاف تصدير الأسلحة للسعودية

شركة ألمانية تطالب بتعويضات عن إيقاف تصدير الأسلحة للسعودية

المصدر: إرم نيوز

ذكرت مجلة ”دير شبيغل“ أن شركة راينميتال الألمانية لإنتاج الأسلحة، هددت الحكومة الألمانية برفع دعوى للحصول على تعويضات عن الخسائر التي طالت الشركة، بسبب قرار إيقاف تصدير الأسلحة إلى السعودية، على خلفية مقتل الصحفي جمال خاشقجي.

وفي التفاصيل،  قالت المجلة، الأحد، إن وزارة الاقتصاد الألمانية تلقت رسالة من شركة راينميتال العملاقة لإنتاج الأسلحة تهدد  فيها الحكومة الألمانية برفع دعوى للحصول على تعويضات، إذا استمر  حظر تصدير الأسلحة للسعودية.

وكانت المستشارة ميركل قد قررت في نهاية تشرين الأول/أكتوبر الماضي إيقاف إصدار تصاريح جديدة لتصدير الأسلحة إلى السعودية، وذلك بعد مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، كما قررت المستشارة أيضًا إيقاف عمليات تسليم الأسلحة إلى السعودية التي سبق أن وافقت عليها الحكومة الألمانية.

ومن وجهة نظر، ”راينميتال“ فإن الشركة تستحق تعويضات لأن الحكومة الألمانية بقرارها هذا علقت بالفعل صادرات تمت الموافقة عليها من قبل مجلس الأمن الفيدرالي الألماني، وذلك لأسباب سياسية، بالإضافة إلى ذلك تخشى الشركة من أن المساهمين فيها قد يلجؤون  للقضاء في حالة عدم مطالبة الشركة بتعويضات من الحكومة.

ويعد قرار الحكومة الألمانية بوقف تصدير الأسلحة المرخص لها سلفًا، غير ملزم من الناحية القانونية، حسب ”دير شبيغل“، لكن الحكومة الألمانية حثت الشركات المعنية بعدم تسليم تلك الأسلحة إلى السعودية، وباستثناء شركة راينميتال لم تحتج الشركات المعنية على هذا الأمر.

وتأمل معظم الشركات في أن تهدأ الأزمة على المدى المتوسط. ولا ترغب في الدخول في مشاكل مع الحكومة الألمانية تطلعًا لاتفاقيات مستقبلية.

وبلغ حجم الخسائر بسبب صفقات السلاح المتوقفة ملياري يورو، مؤكدة أن هذه الأسلحة تشمل أربعة أنظمة رادار من نوع ”كوبرا“ الجاهزة للشحن للسعودية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com