التحقيق بشكوى سعودي دخل مستشفى للعلاج من آلام الظهر فخرج بـ”دعامتي قلب”

التحقيق بشكوى سعودي دخل مستشفى للعلاج من آلام الظهر فخرج بـ”دعامتي قلب”

المصدر: فريق التحرير

فتحت الشؤون الصحية في منطقة المدينة المنورة في المملكة العربية السعودية تحقيقًا، بعد توجيه مواطن خمسيني اتهامًا لمستشفى خاص قام بتركيب دعامتي قلب له دون علمه، أثناء دخوله لإجراء عملية انزلاق غضروفي في الظهر، ثم طالبه بسداد تكلفة العملية.

وبحسب صحيفة “عكاظ” المحلية، فإن مواطنًا يدعى ياسر علام، كان يعاني من آلام في الظهر، فأبلغه الطبيب وهو اختصاصي مخ وأعصاب بعد الفحص أنه يعاني من انزلاق غضروفي في الظهر، وتمت إحالته لقسم التنويم في المستشفى، على أن تجرى له عملية في اليوم التالي بتكلفة 30 ألف ريال (8,100 دولار).

وقال المواطن، راويًا تفاصيل الواقعة، إنه عقب تنويمه طلب منه الطبيب، مبلغًا إضافيا وقدره 3700 ريال (999 دولار) للكشف عن مدى جاهزية القلب للتخدير والعملية، فوافق بعدما أقنعه الطبيب بذلك، وتم نقله لقسم آخر، وبعدها بحوالي 5 ساعات نقل للعناية المركزة.

وأضاف أنه سأل الطبيب عن سبب نقله للعناية المركزة، فأبلغوه أنهم قاموا بتركيب دعامتين له في القلب بسبب عدم تحمله للعملية، مؤكدًا أنه استنكر تركيبهم لدعامتين لقلبه دون علمه، كما طالبوه بتكلفة الدعامتين البالغة 70 ألف ريال (18,900 دولار) وأنهم سيخاطبون وزارة الصحة لتسديدها.

كما قال إنهم فاجأوه، بإبلاغه أنه لا يمكنهم إجراء جراحة الغضروف له إلا بعد مرور 6 أشهر على الأقل، مطالبًا بالتحقيق في قضيته ومحاسبة من تلاعبوا بصحته واستنزفوه ماديًا.

واكتفى متحدث الشؤون الصحية بالمدينة بالتعليق أن “قضية المريض لا تزال قيد الإجراء”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع