من هو سعود القحطاني الذي أعفي من منصبه بأمر ملكي؟ – إرم نيوز‬‎

من هو سعود القحطاني الذي أعفي من منصبه بأمر ملكي؟

من هو سعود القحطاني الذي أعفي من منصبه بأمر ملكي؟

المصدر: إرم نيوز

أعفى العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، المستشار بالديوان الملكي في السعودية، سعود القحطاني.

|التحق القحطاني (40 عاما) بالديوان الملكي في عهد الملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز لكن لم يسلط عليه الضوء إلا بعدما لازم ولي العهد ليصبح كاتم أسرار نادرا ضمن دائرته المقربة.

وتقول مصادر إن القحطاني كان يتحدث بانتظام نيابة عن الأمير محمد ويصدر أوامر مباشرة إلى كبار المسؤولين بمن فيهم الأجهزة الأمنية في البلاد وفقا لوكالة رويترز للأنباء.

وتنقل الوكالة عن أناس مقربين من خاشقجي والحكومة قولهم إن القحطاني حاول إقناع الصحفي خاشقجي بالعودة إلى المملكة بعدما انتقل إلى واشنطن.

وبرز اسم القحطاني في السنوات الثلاث الأخيرة عندما عينّه الملك سلمان مستشارًا في الديوان الملكي برتبة وزير بموجب أمر ملكي صدر في 12 ديسمبر/كانون الأول 2015، ضمن تعيين عدد من الكوادر الجديدة بالديوان، في إشارة واضحة لإتاحة الفرص أمام المجتهدين والمبدعين من الشباب ومحاولة بث دماء جديدة في المناصب الهامة بالبلاد.

ولد سعود بن عبدالله بن سالم آل قاسم القحطاني بمدينة الرياض بالمملكة في السابع من يونيو لعام 1978م، تلقى تعليمه الأوليّ بمدارس الرياض، وأتم الثانوية في معهد العاصمة النموذجي وكان أحد العشرة الأوائل على منطقة الرياض.

حصل على شهادة البكالوريوس من كلية القانون بجامعة الملك سعود، ثم حصل على درجة الماجستير بامتياز مع مرتبة الشرف في العدالة الجنائية من جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، وعلى العديد من الشهادات العلمية المتخصة في القانون والإدارة.

عرف عنه ككاتب سياسي واجتماعي في صفحة كبار الكتاب في عدد من الصحف السعوية مثل صحيفة الشرق الأوسط وصحيفة الرياض وذلك قبل انتقاله للديوان الملكي، علمًا أن له عدة بحوث محكمة في القانون.

ويعد القحطاني أحد رواد السوشيال ميديا، ومن أكثر الشخصيات العامة بالمملكة تأثيرًا من خلال شبكة تويتر.

وإضافة إلى كونه مستشارًا بالديوان الملكي برتبة وزير، كان يشغل عدة مناصب من بينها المشرف العام على مركز الدراسات والشؤون الإعلامية بالديوان الملكي، وعضو مجلس إدارة دارة الملك عبدالعزيز، وعضو مجلس إدارة مسك الخيرية، وعضو مجلس إدارة مدارس مسك، وعضو مجلس إدارة الهيئة الملكية لمحافظة العلا، ورئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة، والمشرف العام على كلية الأمير محمد بن سلمان للأمن السيبراني والذكاء الاصطناعي والتقنيات المتقدمة، ورئيس مجلس إدارة مركز التميز لأمن المعلومات، ورئيس مجلس إدارة مركز القيادة والسيطرة للدراسات المتقدمة.

وكُلف من قبل بالعمل مُديرًا لشؤون الأفراد ثم شؤون الضباط بكلية الملك فيصل الجوية، ومستشارًا قانونيًا في سكرتاريا ولي العهد عبدالله بن عبدالعزيز، 2003، وعين مُديرًا لدائرة الإعلام في سكرتاريا ولي العهد، 2004، ونائباً لمدير عام مركز الرصد الإعلامي في الديوان الملكي عام 2005، مُدير عام مركز الرصد والتحليل الإعلامي في الديوان الملكي، 2008.

كتب القحطاني تحت لقب ”ضاري“ العديد من القصائد الوطنية التي تغنى بها بعض الفنانين في الوطن العربي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com