هكذا كرمت واشنطن السعوديَين ذيب وجاسر اللذين غرقا خلال إنقاذهما طفلين أمريكيين

هكذا كرمت واشنطن السعوديَين ذيب وجاسر اللذين غرقا خلال إنقاذهما طفلين أمريكيين

المصدر: الأناضول

منحت جامعتان في الولايات المتحدة الأمريكية، مبتعثَين سعوديَين ”شهادة البكالوريوس الفخرية“ في التخصصات الهندسية، بعد نحو شهرين من غرقهما، خلال إنقاذ طفلين أمريكيين.

جاء ذلك في حفل أقيم بجامعة ويسترن نيو إنجلاند في ولاية ماساشوستس الأمريكية، بحضور نائب سفير السعودية لدى واشنطن، سامي السدحان، وفق ما نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية، مساء الجمعة.

وفي يوليو/ تموز الماضي، غرق ذيب اليامي وجاسر الراكة، وهما مبتعثان سعوديان بالولايات المتحدة، في نهر تشكوبي بولاية ماساتشوستس، عند محاولتهما إنقاذ طفلين أمريكيين سحبتهما أمواج النهر.

وكان الطالبان يدرسان هندسة مدنية منذ خمس سنوات، وعلى وشك التخرج خلال أسبوعين، آنذاك.

وأوضحت الوكالة السعودية: ”منحت جامعة ويسترن نيو انجلاند الشهيد جاسر آل راكة، شهادة البكالوريوس الفخرية في قسم الهندسة المدنية، فيما منحت جامعة هارتفورد الشهيد ذيب اليامي، شهادة البكالوريوس الفخرية في قسم الهندسة“.

وأعرب رئيس جامعة ويسترن نيو انجلاند، أنثوني كابريو، عن ”تقدير الجامعة والمجتمع الأكاديمي كافة للعمل البطولي الذي قام به الشهيدان والتضحية بأرواحهما من أجل إنقاذ الطفلين من النهر“.

ووقت الحادث، قالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية هيذر نويرت، في بيان، إن ”الشابين جاسر وذيب حاولا بشجاعة إنقاذ طفلين من الغرق، وموقفهما يعد نموذجًا للطلاب من خارج الولايات المتحدة، الذين يثرون المجتمعات في جميع أنحاء الولايات المتحدة“.

وعقب الحادث، منح العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، وسامًا ملكيًا من الدرجة الأولى ومليون ريال، لكل من ورثة الشابين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com