تيريزا ماي للملك سلمان: يجب تنبيه المجتمع الدولي من خطورة إيران

تيريزا ماي للملك سلمان: يجب تنبيه المجتمع الدولي من خطورة إيران

المصدر: فريق التحرير

بحث الملك سلمان بن عبدالعزيز، مع رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي، محاولة ميليشيا الحوثي استهداف مدينة الرياض، الثلاثاء الماضي، بصاروخ باليستي.

وأكدت تيريزا ماي، خلال اتصال هاتفي أجراه معها الملك سلمان، ”حرص بريطانيا على أمن المملكة العربية السعودية والمنطقة“، مشددة على ”ضرورة تنبيه المجتمع الدولي من خطورة دور النظام الإيراني المهدد للسلم والاستقرار في المنطقة“.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية السعودية ”واس“ إنه ”تم أيضًا خلال الاتصال بين الملك سلمان ورئيسة الوزراء البريطانية بحث الجهود المبذولة من عمليات إنسانية وإغاثية لرفع المعاناة عن الشعب اليمني“.

وجاء ذلك بعد ساعات من مباحثات هاتفية مماثلة أجراها العاهل السعودي مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بحثا خلالها إجراءات ”محاسبة النظام الإيراني لتزويده الميليشيا الحوثية التابعة له بالصواريخ“.

وفي سياق متصل، قال مكتب تيريزا ماي، الأربعاء، إن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، سيزور بريطانيا العام المقبل.

وقالت متحدثة عقب اتصال هاتفي بين ماي وولي العهد والملك سلمان بن عبدالعزيز: ”تتطلع رئيسة الوزراء لاستقبال ولي العهد في المملكة المتحدة في العام الجديد“.

وكان المتحدث باسم التحالف العربي العقيد تركي المالكي، قال خلال مؤتمر صحفي عقده الأربعاء في الرياض، إن ”مليشيات الحوثي أطلقوا منذ العام 2015 نحو 83 صاروخًا باليستيًا، في حين بلغ عدد القذائف التي سقطت على الأراضي السعودية 65 ألفًا و942 ”، مضيفًا أن ”قواته دمرت العديد من الأهداف العسكرية وقتلت مقاتلين تابعين لمليشيات الحوثي في محافظات صعدة وصنعاء والحديدة وحجة وتعز وعمران“.

وأضاف المتحدث أن ”التحالف العربي سجل الثلاثاء إطلاقًا فاشلًا لصاروخ حوثي استهدف السعودية“، مشيرًا إلى أن ”التحالف العربي استمر في تنفيذ عملياته العسكرية مركزًا على أهداف واضحة ومعينة لحماية الشرعية اليمنية ودعمها، فضلًا عن حماية اليمنيين في القرى والمدن، وتفكيك وتحييد قدرات المليشيات الحوثية“.

وحول تطورات المعارك الميدانية في اليمن قال المتحدث، إن ”قوات الشرعية استعادت كامل مديرية بيحان في محافظة شبوة جنوب البلاد ما عدا جيوبًا صغيرة وذلك بعد معارك مع الحوثيين“.

كما استعرض المتحدث العسكري تسجيلات فيديو لعمليات تدمير صواريخ وأنفاق ودبابات ومقاتلين ورادارات وعربات عسكرية، ومقرات قيادة وسيطرة تابعة للحوثيين في العديد من المحافظات اليمنية، إضافة إلى ”إحباط عملية كانت تستهدف الإضرار بالتجارة العالمية والملاحة البحرية في البحر الأحمر قبل مدة، إذ دُمرت قوارب مفخخة وخيمة بها غواصون حوثيون في جزيرة البادي وهي خالية من السكان“.

وأطلق الحوثيون صاروخًا باليستيًا على العاصمة السعودية الرياض، الثلاثاء الماضي، تصدت له دفاعات التحالف العربي وفجرته في سماء المدينة.

ويعد هذا ثاني صاروخ يطلقه الحوثيون على الرياض، خلال شهرين، ففي 4 نوفمبر/تشرين ثاني الماضي، أعلن التحالف اعتراض صاروخ فوق الرياض أطلقه الحوثيون صوب مطار الملك خالد الدولي، دون وقوع إصابات.

والخميس الماضي، أعلنت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، السفيرة نيكي هيلي، أن الصاروخ الذي أطلقه الحوثيون من اليمن تجاه الرياض، الشهر الماضي، ”صنع في إيران“.