مقطع لـ“يمني يضرب شابًا سعوديًا“.. يقسم السعوديين مجددًا حول الأجانب

مقطع لـ“يمني يضرب شابًا سعوديًا“.. يقسم السعوديين مجددًا حول الأجانب

المصدر: إرم نيوز

تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي في المملكة العربية السعودية، مقطع فيديو، يظهر رجلاً في بقالة يعتدي بالضرب على آخر، دون أن يتضح السبب.

وتناقل مغردون عبر موقع التواصل ”تويتر“ من خلال هاشتاغ #مقيم_يمني_يضرب_شابًا_سعوديًا، أن المعتدي يمني الجنسية، حيث عادت على إثر هذا المقطع أصوات سعودية تطالب بخروج المقيمين الأجانب من البلاد، مبررين أن جرائمهم ومخالفاتهم أصبحت ظاهرة مقلقة.

فيما اكتفى آخرون بلوم صاحب المقطع، مطالبين بضبط النفس وعدم إصدار أحكام عشوائية.

وانتقد ”أحمد“ مبدأ التعميم، قائلا: ”مضاربة بين رجلين لا أكثر“. متابعا: ”قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:( ( كلكم بنو آدم وآدم من تراب). والتعميم لغة الجاهل بطلوا العنصرية ”.

وطالب ”يوسف“ بضرورة تبين حقيقة الأمور: ”هذا الي فالحين فيه بس والله مايمد يده الا وفاض صبره في ناس لسانها زق قبل تحكمو تبيو حقيقه القصة“.

ودافع ”فيصل“: ”اذا السعودي مخطي يضرب ويستاهل الضرب يا كثر ما اخطينا و تكفخنا من سعودي وغيره“.

لكن ”ناصر الحجي“ رأى أن المسألة تتعلق بالعدل: ”عندما تعرض مقيم يمني للضرب من قبل أمير وقفنا ووقفت قيادتنا معه، الآن يجب وبكل حزم أن نقف ضد هذا البجيح المتباهي“.

وهاجم ”المطيري“ الأجانب: ”ارجو وصول صوتنا الى الملك وولي العهد ويامرون باستبعادهم ماحنا مستفيدين منهم بشي بس متحملين مصايبهم ومصاريف علينا“.

وقالت ”سعودية“: ”طبيعي جدا ولايحدث إلا بالسعوديه لأن عدد الجاليات من كل جنسيه يشكلون تكتلات وأحزابًا أصبح يفوق عدد السعوديين“.

فيما لم يتسن لموقع ”إرم نيوز“ التثبت من صحة المعلومات المتداولة حول الفيديو وزمانه ومكانه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com