فاقمت الحرب في السودان والتي تقترب من عامها الأول من معاناة المدنيين
فاقمت الحرب في السودان والتي تقترب من عامها الأول من معاناة المدنيينرويترز

مقتل 5 مدنيين في قصف للجيش السوداني على الفاشر

قتل نحو 5 مدنيين، وأصيب آخرون، إثر قصف جوي للجيش السوداني استهدف مدينة الفاشر شمال دارفور، لليوم الثاني على التوالي.

وقال شهود عيان ومصادر طبية لـ"إرم نيوز"، إن طيران الجيش السوداني شنَّ فجر اليوم الاثنين، غارات متعددة على الأحياء الشمالية والشرقية لمدينة الفاشر؛ ما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 5 أشخاص وعدد من الإصابات.

كما تسبب القصف الجوي لطيران الجيش السوداني بتدمير عدد من المنازل أحُرقت بالكامل، وفق مقاطع فيديو متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي.

أخبار ذات صلة
الأمم المتحدة تحذّر من "التصعيد الكارثي" في الفاشر السودانية

وقالت تنسيقية "لجان المقاومة" بالفاشر، على موقع "فيسبوك"، إن الطيران الحربي شنّ أيضًا غارات جوية على مدينة كتم، إضافة إلى مواقع مختلفة من مدينة الفاشر شملت القطاع الشمالي حي "الوفاق" والقطاع الشرقي حي "المصانع" والقطاع الجنوبي "شرق الوحدة".

وأشارت إلى أن الغارات الجوية تسببت بتدمير بعض المنازل السكنية، ونزوح أعداد من سكان الأحياء المنكوبة.

تأتي الغارات الجوية على الفاشر ضمن سلسلة، شنها طيران الجيش السوداني على المدينة خلال مارس الحالي، استهدفت مواقع سيطرة قوات الدعم السريع.

وشهدت المدينة خلال الأيام الماضية اشتباكات متقطعة بين الجيش وقوات الدعم السريع.

أخبار ذات صلة
غارات عنيفة للجيش السوداني تجبر أهالي الفاشر على النزوح

كانت مصادر أمنية قالت لـ"إرم نيوز"، الأيام الماضية، إن الغارات المتوالية من طيران الجيش على مدينة الفاشر، هي محاولة للتغطية على إدخال سلاح وطائرات مسيرة لمقر قيادة الجيش في المدينة.

ودخلت الحرب بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع شهرها الـ12 وسط تفاقم الأوضاع الإنسانية للمدنيين، وأسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 13 ألف شخص، وتشريد نحو 8 ملايين شخص موزعين بين النزوح الداخلي، واللجوء إلى دول الجوار.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com