قصف جوي خلال اشتباكات بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع في الخرطوم
قصف جوي خلال اشتباكات بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع في الخرطومرويترز - أرشيفية

طيران الجيش السوداني يقتل 43 مدنيا خلال أسبوع

أعلنت مجموعة محامي الطوارئ الحقوقية، أن 43 مدنيًا قتلوا إثر غارات جوية نفذها الجيش السوداني عشوائيًا على مناطق مختلفة في السودان، خلال أسبوع.

وقالت المجموعة، في بيان، إن الطيران الحربي التابع للجيش السوداني ما زال ينفذ غارات جوية عشوائية، فقد قصف بتاريخ الخامس من يونيو قرية "العلقة الشيخ الصديق" بمحلية أم رمتة في ولاية النيل الأبيض؛ مما أدى لمقتل تسعة مدنيين.

وأضاف البيان أن طيران الجيش السوداني قصف في السادس من الشهر الجاري قرية "القليز" بولاية النيل الأبيض؛ ما أسفر عن مقتل أربعة مدنيين وإصابة آخرين بجروح خطيرة، كما دمر جزءًا كبيرًا من الأعيان والممتلكات المدنية، رغم عدم وجود أي مظاهر عسكرية في تلك المناطق.

وأشار البيان إلى أن الطيران الحربي التابع للجيش نفذ أيضًا 5 هجمات على محلية "الكومة" في ولاية شمال دارفور، آخرها كان بتاريخ 4 من يونيو، إذ قتل نتيجة القصف 10 مدنيين.

وأضاف أن "الطيران الحربي شن قصفًا جويًا كذلك على مناطق "مهلة والطلحة وبيكة" غرب مدني في الأول من الشهر الجاري؛ ما أسفر عن سقوط 20 مدنيا وإصابة آخرين".

أخبار ذات صلة
السودان.. "الدعم السريع" تتهم "جيش البرهان" بالتضليل وتكشف تفاصيل "ود النورة"
أعمدة الدخان تتصاعد من مبانٍ في السودان بسبب الحرب
أعمدة الدخان تتصاعد من مبانٍ في السودان بسبب الحربرويترز

وأشار البيان إلى أن اتفاقيات جنيف لعام 1949م تحظر بشكل صريح الهجمات ضد المدنيين، وتؤكد حماية الأعيان المدنية، كما ينص البروتوكول الإضافي الأول لعام 1977 على ضرورة التمييز بين المدنيين والمقاتلين، وحظر الهجمات العشوائية التي تصيب المدنيين أو الأعيان المدنية.

أخبار ذات صلة
السودان.. مقتل 7 رعاة بغارة جوية استهدفت قطيعا من الإبل

كذلك، يضمن الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الحق في الحياة والأمن الشخصي، ويعتبر الهجمات على المدنيين انتهاكًا لهذه الحقوق الأساسية.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com