من مشاركة ولد عبد العزيز بانتخابات سابقة
من مشاركة ولد عبد العزيز بانتخابات سابقة(أ ف ب)

استبعاد محمد ولد عبد العزيز من انتخابات الرئاسة الموريتانية

استبعد الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز، من الانتخابات الرئاسية المقررة في 29 يونيو لعجزه عن حشد الدعم اللازم، وفق ما أعلن الناطق باسمه.

وحُكم على محمد ولد عبد العزيز عام 2023 بالسجن خمس سنوات، بتهمة الإثراء غير المشروع.

وبحسب وكالة "فرانس برس"، استنكر الناطق محمد ولد جبريل نظام الدعم المطبق وقال "هذا التعطيل الذي تريده السلطة مناهض للديمقراطية".

وأضاف "نحن عشرة مرشحين ضحايا مؤامرة السلطة هذه".

وقاد ولد عبد العزيز موريتانيا حتى العام 2019.

أخبار ذات صلة
موريتانيا تصدر مرسومًا يحدد موعد الانتخابات الرئاسية

ولو لم يستبعد، كان سيواجه محمد ولد الشيخ الغزواني، خلفه والذي كان أحد كبار معاونيه، لكنه يخوض معه الآن صراعا مفتوحا.

ويتطلب نظام الترشح للانتخابات الرئاسية في موريتانيا الحصول على دعم مئة عضو في المجالس البلدية، من بينهم خمسة رؤساء بلديات، لكن الرئاسة تسيطر على معظمها.

وقال عشرات مرشحي المعارضة بمن فيهم عزيز في بيان مشترك "نحن نستنكر هيمنة أحزاب الغالبية التي تختار بموجب ذلك خصومها من بين المرشّحين، وتقود البلاد نحو إجراء انتخابات صورية من جانب واحد".

وحتى لو كان عزيز تمكّن من الحصول على الدعم اللازم، فإن ترشّحه لم يكن أكيدا، إذ ينبغي تقديم طلبات الترشح إلى المجلس الدستوري، والدستور ينص على أنه "لا يمكن انتخاب الرئيس إلا مرة واحدة".

أما عزيز فقد انتخب لولايتين.

وأمام المرشحين حتى منتصف ليل الأربعاء الخميس (الساعة 00,00 ت غ) لتقديم طلباتهم.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com