إسماعيل هنية
إسماعيل هنية رويترز

قيادي فلسطيني يكشف لـ"إرم نيوز" تفاصيل مفاوضات حماس وإسرائيل

كشف قيادي فلسطيني تفاصيل المفاوضات التي تجريها أطراف إقليمية ودولية للتوصل إلى هدنة إنسانية في قطاع غزة، بالتزامن مع وصول وفد لحركة حماس إلى القاهرة، بقيادة إسماعيل هنية وخالد مشعل.

وقال القيادي لـ "إرم نيوز"، إن "مفاوضات معقدة يجريها الوسطاء بين حركة حماس وإسرائيل من أجل التوصل لتهدئة إنسانية في غزة"، مشيرًا إلى أنها لم تسفر عن أي تقدم حتى اللحظة.

وأضاف أن "إسرائيل تطالب بإفراج حماس عن 80 رهينة مقابل هدنة إنسانية لعدة أيام، حيث ستُجري فيها حماس مشاورات مع الفصائل المسلحة في غزة لحصر أعداد الرهائن والأسرى لديهم خلال هذه الهدنة".

وتابع: "حماس قبلت بالإفراج عن 20 رهينة إسرائيلية وأجنبية فقط، بينهم عدد من حملة الجنسية الأمريكية، وذلك مقابل الهدنة، كما طالبت أن يتضمن الاتفاق الإفراج عن عدد من الأسيرات في السجون الإسرائيلية".

وأشار المصدر إلى أنه "لم يتم التوصل لأي اتفاق بهذا الشأن، وأن الأطراف الإقليمية والدولية تواصل اتصالاتها مع جميع الأطراف من أجل التوصل لهدنة"، متابعًا: "يمكن أن يتم تحقيق تقدم بهذا الملف في أي لحظة".

وبحسب المصدر القيادي، فإن "حركة حماس تبدي تعاونًا كبيرًا مع الوسطاء بشأن التوصل لهدنة إنسانية"، مستدركًا: "لكن الأمر مرهون بالظروف السياسية والميدانية"، على حد تقديره.

ووفق الجيش الإسرائيلي، فإن حركة "حماس" تحتجز أكثر من 239 إسرائيليًا، بينهم جنود ومدنيون أجانب، والذين أسرتهم بعد هجومها على مستوطنات غلاف غزة، الشهر الماضي، فيما تقدر الحركة أعدادهم ما بين 200-250 رهينة، ما بين أولئك الذين بحوزتها أو بحوزة الفصائل الفلسطينية الأخرى في قطاع غزة.

أخبار ذات صلة
صفقة الرهائن صعبة المنال.. وضغوط أمريكية لوقف مؤقت لإطلاق النار

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com