عناصر من ميليشيا الحوثي
عناصر من ميليشيا الحوثيرويترز

الحكومة اليمنية تتهم الحوثيين "بتعمد" استهداف كابلات الإنترنت

اتهمت الحكومة اليمنية، اليوم الجمعة، ميليشيا الحوثي، باستهداف عدد من كابلات الإنترنت في البحر الأحمر، "بشكل مباشر ومتعمد"، فضلًا عن استهداف آخر غير مباشر، جرّاء غرق السفينة "روبيمار".

واستهجن وزير الإعلام والثقافة والسياحة، لدى الحكومة المعترف بها دوليًا معمر الإرياني، الاستهداف المتكرر للكابلات، وأعمال "القرصنة البحرية والهجمات العشوائية" التي تشنها ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران.

وأوضح بأن هجمات الحوثيين ضد السفن وناقلات النفط والمواد الكيميائية في خطوط الملاحة الدولية، في البحر الأحمر ومضيق باب المندب وخليج عدن "يؤكد مسؤوليتها المباشرة عن تلك الأعمال التخريبية، وأننا أمام جماعة منفلتة، ليس لإرهابها سقف ولا حدود، وإجرامها فاق كل التوقعات".

وأفاد الإرياني، في تصريح نشرته وكالة الأنباء الحكومية "سبأ" بأن الحوثيين استهدفوا مؤخرًا عددا من كابلات الإنترنت البحرية، بشكل مباشر ومتعمد، إضافة إلى هجومهم على السفينة "روبيمار" الذي أدى إلى تضرر 4 كابلات من أصل 15 كابلا أمام سواحل اليمن.

وبين بأن تلك الاستهدافات أدت إلى "تأثّر 25% من خدمات الإنترنت والاتصالات الهاتفية، بين آسيا وأوروبا، وكذلك الشرق الأوسط".

وأشار إلى أن مسؤولية الحوثيين عن الأضرار في الكابلات البحرية، "لا تقتصر على الاستهداف المباشر أو غير المباشر، بل على مجمل أنشطتها الإرهابية في البحر".

ودعا الوزير اليمني، المجتمع الدولي للعمل على "الاستجابة المنسقة للتصدي لأنشطة الميليشيا الحوثية، عبر الشروع الفوري في تصنيفها منظمة إرهابية، وتجفيف منابعها المالية والسياسية والإعلامية".

أخبار ذات صلة
مع تصاعد هجمات "الحوثي".. إيرادات قناة السويس تنخفض 50%

كما طالب بالتحرك في مسار مواز، لتقديم الدعم الحقيقي لمجلس القيادة والحكومة في الجوانب السياسية والاقتصادية والعسكرية "لاستعادة الدولة وفرض سيطرتها على كامل الأراضي اليمنية، وترسيخ الأمن والسلم الإقليمي والدولي".

وكان المدير العام للجنة الدولية لحماية الكابلات البحرية، ريان ووبشال، رجّح تعرض 3 كابلات اتصالات في البحر الأحمر أواخر الشهر الماضي، لأضرار بسبب مرساة سفينة الشحن "روبيمار" التي تعرضت لهجوم من ميليشيا الحوثي.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com