القصف الإسرائيلي على مخيم جباليا
القصف الإسرائيلي على مخيم جبالياأ ف ب

وسط القصف وقطع الإمدادات.. عجز كامل للقطاع الصحي في مخيم جباليا

يعاني القطاع الصحي في مخيم جباليا شمالي قطاع غزة حالة عجز عن تقديم الخدمة اللازمة للمصابين مع استمرار العملية العسكرية الإسرائيلية الواسعة النطاق.

ويتعرض مخيم جباليا لقصف وتدمير لمعظم أحيائه السكنية، ما أخرج القطاع الصحي عن الخدمة تمامًا مع قطع إمدادات الوقود والمستلزمات الطبية.

وقد توغل الجيش الإسرائيلي بالدبابات والآليات العسكرية إلى عمق مخيم جباليا مصحوبًا بغطاء ناري غير مسبوق، موقعًا المئات من القتلى والجرحى في شوارع المخيم الذين لم تتمكن طواقم الإسعاف من انتشالهم بسبب الاستهداف المباشر لهم.

ويعتمد شمال غزة بالكامل على مستشفى رئيسي واحد هو مستشفى الإندونيسي الذي جرى إخراجه عن الخدمة تمامًا قبل عدة أشهر، وهناك مستشفى كمال عدوان الخاص بالأطفال والنساء، ومستشفى العودة، وهو مستشفى خاص بإمكانيات بسيطة.

الطاقم الطبي يعيش حالة يأس وإحباط غير مسبوقة
مدير مستشفى كمال عدوان الدكتور حسام أبو صفية

وقال مدير مستشفى كمال عدوان الدكتور حسام أبو صفية إن مخيم جباليا يتعرض لعمليات إبادة جماعية، حيث إن القصف الإسرائيلي الجوي والمدفعي لم يتوقف منذ عدة أيام موقعًا المئات ما بين قتيل وجريح في شوارعه.

وأضاف أبو صفية في حديث لـ"إرم نيوز"، أن حجم الاستهدافات والقصف المتكرر أفقد المستشفى القدرة على التعامل مع هذا الكم الهائل من المصابين والجرحى الذين يأتون تباعًا وفي لحظات متزامنة.

وتابع: يعيش الطاقم الطبي في المستشفى حالة يأس وإحباط غير مسبوقة جرّاء الفظائع التي تأتي بسبب القصف الإسرائيلي إلى جانب شح الإمكانات الطبية التي يمكن من خلالها تقديم بعض الخدمات العلاجية للمصابين.

ولفت المسؤول الطبي إلى أن هناك عدم تمكن من قبل طواقم الإسعاف من الوصول إلى أماكن الاستهداف ونقل الجرحى والمصابين جرّاء تواجد الآليات العسكرية التي تطلق النار بشكل مباشر تجاه سيارات الإسعاف والدفاع المدني.

وأوضح أبو صفية أن المستشفى يعاني من نقص حاد في كافة المستلزمات الطبية اللازمة لتقديم الخدمات العلاجية للمصابين إلى جانب نفاد الوقود اللازم لتشغيل الأقسام الحساسة كقسم العناية المكثفة وأقسام الجراحة وغرف العمليات، ما يجعلها عاجزة تمامًا أمام جموع الجرحى.

وأشار خلال حديثه إلى أنه بحسب شهادات المواطنين فإن الجرحى في الطرقات ينزفون حتى الموت ولا يتم التمكن من إجلائهم بسبب تواجد عدد من الجنود القناصة على أسطح البنايات العالية الذين يطلقون النار على أي شخص يحاول إسعاف المصابين.

أخبار ذات صلة
الأكبر في غزة.. ما الذي تفعله إسرائيل في مخيم جباليا للاجئين؟

وطالب مدير مستشفى كمال عدوان المؤسسات الدولية والصليب الأحمر الدولي بالتدخل الفوري من أجل وقف عمليات الإبادة الجماعية وتزويد المستشفيات بالمستلزمات الطبية وإعادة تأهيل باقي المستشفيات والمراكز الصحية لتصبح قادرة على استقبال الجرحى والمرضى.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com