رئيس كردستان العراق نيجيرفان بارزاني والمرشد الإيراني علي خامنئي
رئيس كردستان العراق نيجيرفان بارزاني والمرشد الإيراني علي خامنئيkhamenei.ir

رئيس إقليم كردستان: لن نسمح لأي طرف المساس بأمن إيران

قال رئيس كردستان العراق، نيجيرفان بارزاني، اليوم الإثنين، إن سلطات الإقليم لن تسمح لأي طرف المساس بالأمن الإيراني.

جاء ذلك خلال اجتماعه مع أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، علي أكبر أحمديان.

وتتهم طهران أربيل بايواء فصائل كردية إيرانية معارضة، وكذلك مقرات للموساد الإسرائيلي تهدد أمنها، وهو ما ينفيه الإقليم.

ونقل بيان لمجلس الأمن القومي الإيراني عن بارزاني الذي يزور طهران منذ يوم أمس، أن "أمن إيران هو أمننا ولن نسمح لأي طرف ثالث من إقليم كردستان العراق بالمساس بأمن الجمهورية الإسلامية الإيرانية".

وأعرب بارزاني عن أمله في أن تتحسن العلاقات بين إقليم كردستان العراق وإيران على كافة الأصعدة، بما في ذلك البعد الأمني وتوسيع التعاون الاقتصادي بشكل أكبر.

من جهته، رحب أحمديان بتطور العلاقات بين إيران والعراق، بما في ذلك كردستان العراق.

أخبار ذات صلة
بارزاني في طهران.. ما فرص حل الأزمات بين إيران وإقليم كردستان؟

كما أعلن مستشار المرشد الإيراني علي خامنئي استعداد بلاده للتعاون الشامل مع إقليم كردستان في إطار الدستور العراقي، وقال إن بلاده مستعدة "لتقديم كافة أنواع الدعم لسيادة العراق وإقليم كردستان".

كما أكد الجانبان على التنفيذ الكامل للاتفاقية الأمنية بين إيران والعراق للقضاء التام على الانفلات الأمني.

وكان نيجيرفان التقى المرشد الإيراني والرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي.

وشهدت العلاقات بين طهران وأربيل خلال السنوات الماضية، توترا وصل إلى حد قيام الحرس الثوري بقصف مناطق في الإقليم بالصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة بذريعة وجود أنشطة للمعارضين الإيرانيين الأكراد وتحركات للمخابرات الإسرائيلية ضد أمن إيران، وهو ما تنفيه حكومة الإقليم.

Related Stories

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com