بعد السعودية.. مقتدى الصدر يزور الإمارات بدعوة رسمية

بعد السعودية.. مقتدى الصدر يزور الإمارات بدعوة رسمية

أعلن رجل الدين الشيعي والسياسي العراقي البارز مقتدى الصدر، توجهه إلى دولة الإمارات، بدعوة رسمية تأتي بعد أيام من زيارته للسعودية.

وذكر مكتب الصدر في بيان أنه “يتوجه إلى دولة الإمارات العربية المتحدة اليوم الأحد الموافق الثالث عشر من أغسطس/ آب تلبية لدعوة رسمية منها”.

وأضاف مكتب الصدر أنه تم “إرسال طائرة خاصة من جانبهم لنقل سماحته ذهاباً وإياباً”.

وتأتي هذه الزيارة عقب زيارة أجراها الصدر، الأسبوع الماضي، إلى المملكة العربية السعودية، بناء على دعوة رسمية أيضاً، كانت الأولى منذ 11 عاماً.

وأعقبت تلك الخطوة زيارات متبادلة بين مسؤولين سعوديين وعراقيين في الآونة الأخيرة، مع سعي المملكة لتبني نهج جديد مع بغداد على أمل إعادتها لحاضنتها العربية بعيدًا عن النفوذ الإيراني.

واتخذ الصدر في الآونة الأخيرة مواقف أوحت باستقلاليته عن النفوذ الإيراني، وهتف أنصاره عدة مرات ضد الوجود الإيراني في العراق.

وأثارت زيارة الزعيم الشيعي العراقي للسعودية على ما يبدو انزعاج وعدم ارتياح القيادات الإيرانية، حتى أن البعض منهم رأى أن الزيارة خيانة من قبل الصدر لإيران، وتخلٍ عنها بالرغم مما قدمته له من دعم وخدمات.

ورأت الصحافة الإيرانية أن زيارة الصدر إلى الرياض تمثل خيانة لإيران، فضلًا عن أنها إعلان لقرع العداء مع إيران وحلفائها، معتبرة أن هذه الخطوة ليست جيدة بالنسبة لرجل الدين الشيعي الشاب.