أخبار

مسؤول أمريكي: الصين تسعى للتوسط بين السعودية وإيران لعزل واشنطن
تاريخ النشر: 14 مارس 2017 9:57 GMT
تاريخ التحديث: 14 مارس 2017 9:57 GMT

مسؤول أمريكي: الصين تسعى للتوسط بين السعودية وإيران لعزل واشنطن

مسؤول أمريكي سابق يقول إن الصين تسعى لتعزيز مصالحها في المنطقة من خلال لعب دور الوسيط المحايد.

+A -A
المصدر: واشنطن – إرم نيوز

قال مسؤول أمريكي سابق، إن الصين تسعى لحل النزاع بين المملكة العربية السعودية وإيران بهدف تعزيز مركزها في المنطقة وعزل الولايات المتحدة التي تخطط لزيادة الضغط على إيران.

وأضاف غيرالد فيرستين نائب مساعد وزير الخارجية السابق لشؤون الشرق الأدنى، أن ”محادثات العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز مع الزعماء الصينيين خلال زيارته الوشيكة لبكين ستتركز على التعاون الاقتصادي إلى جانب مواضيع سياسية بما فيها إيران نظرًا لارتباط الصين بعلاقات جيدة مع الرياض وطهران“.

وأوضح في مقال نشره ”معهد الشرق الاوسط“ في واشنطن، اليوم الثلاثاء، أن ”الملك سلمان سيبحث كذلك التعاون الأمني مع الصين التي تسعى إلى توسيع تواجدها العسكري في منطقة الخليج عبر ميناء (جوادار) الباكستاني ووجودها البحري في جيبوتي“.

وأشار إلى أن ”الصين تريد -أيضاً- تعزيز مصالحها في المنطقة من خلال لعب دور الوسيط المحايد لإنهاء التوتر في العلاقات السعودية – الإيرانية“، منوهاً إلى ما سمّاه بالانفراج في تلك العلاقات بعد إجراء محادثات بين البلدين بشأن مسألة الحج.

وقال المسؤول الذي كان -أيضًا- سفيرًا لبلاده في اليمن: ”إن ذلك قد يدفع بكين للاعتقاد بأن الوقت مناسب الآن للتدخل لإنهاء التوتر بين البلدين وقد اتضح ذلك من خلال تصريحات المسؤولين الصينيين الأخيرة“.

واضاف: ”على أي حال فإن إنهاء التوتر بين البلدين كليًا يحتاج لوقت لكن يبدو أن الصينيين يعتقدون بأن مجرد القيام بهذا الدور سيؤدي إلى تعزيز مصداقيتهم كلاعب إقليمي رئيس، بالإضافة إلى ذلك فإن تخفيف حدة التوتر بين السعودية وإيران حتى وإن كان بشكل بسيط سيؤدي إلى إعاقة جهود الرئيس دونالد ترامب في تصعيد الضغط على إيران؛ ما يعزز من مركز الصين في تعاملها مع الولايات المتحدة منفردة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك