الرئاسة اليمنية تؤكد خيار السلام القائم على المرجعيات

الرئاسة اليمنية تؤكد خيار السلام القائم على المرجعيات

المصدر: صنعاء - إرم نيوز

أكد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، مساعي وجهود حكومته نحو السلام المبني على قرارات الشرعية الدولية وآخرها القرار الأممي (2216) والمبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني، مشيرًا إلى أن ذلك تجسّد من خلال الاستجابة لتلك المرجعيات وتقديم التنازلات في إطارها لمصلحة السلام وحقن دماء أبناء الشعب اليمني.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية عن الرئيس هادي ــ خلال اجتماعه اليوم مع مستشاريه وعبدالملك المخلافي نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية اليمني ــ أن ”السلام والاستقرار في اليمن هو خيار استراتيجي لدى القيادة والحكومة وهو خيار يقوم على المرجعيات المتفق عليها المتمثلة في المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة وفي مقدمتها القرار 2216 الذي يتضمن خارطة شامله تبدأ بتسليم الأسلحة الثقيلة والمتوسطة والانسحاب من المناطق والمدن كافة التي سيطرت عليها مليشيا الحوثي والمخلوع صالح وإلغاء كل ما ترتب على ذلك الانقلاب وعلى المستويات كافة“.

وأشاد بالنجاح الذي حققه الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في مختلف الجبهات بدعم وإسناد قوات دول التحالف وعلى رأسها السعودية الإمارات“.

وثمن الاجتماع الجهود الهادفة إلى تحقيق الأمن والاستقرار في اليمن، مطالبا المجتمع الدولي والإقليمي بـ“اتخاذ موقف صارم تجاه الانقلابيين الذين أثبتوا رفضهم الالتزام بمتطلبات السلام ولايزالون يضعون العراقيل والعقبات المتواصلة أمام استئناف عملية السلام التي ترعاها الأمم المتحدة“.

كما أكد الاجتماع ”التزام الحكومة الدائم للانخراط الإيجابي في المشاورات التي تقودها الأمم المتحدة وفقًا للمرجعيات المشار إليها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com