أخبار

كوشنر يكشف عن توقيع "قريب" لاتفاقية سلام بين دولة عربية وإسرائيل
تاريخ النشر: 01 سبتمبر 2020 18:03 GMT
تاريخ التحديث: 01 سبتمبر 2020 19:05 GMT

كوشنر يكشف عن توقيع "قريب" لاتفاقية سلام بين دولة عربية وإسرائيل

كشف جاريد كوشنر كبير مستشاري الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عن توقيع اتفاقية سلام "غضون أشهر" بين دولة عربية "لم يسمها" وإسرائيل، لافتًا إلى أنه "من المنطقي أن تقيم جميع الدول العربية اتفاقيات سلام مع إسرائيل

+A -A
المصدر: فريق التحرير

كشف جاريد كوشنر، كبير مستشاري الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، عن توقيع اتفاقية سلام في ”غضون أشهر“ بين دولة عربية ”لم يسمها“ وإسرائيل، لافتا إلى أنه ”من المنطقي أن تقيم جميع الدول العربية اتفاقيات سلام مع إسرائيل في يوم من الأيام“، وهو ما اعتبره ”الخيار الأفضل للقيام به تدريجيا“.

وفي منتصف شهر آب/أغسطس الماضي، توصلت الإمارات إلى اتفاقية سلام مع إسرائيل بوساطة أمريكية، وتعتبر بذلك ثالث دولة عربية توقع معاهدة سلام مع إسرائيل بعد الأولى مصر، التي وقعت في عام 1978 ثم الأردن المُوقع في عام 1994.

وأشار كوشنر، في لقاء حصري مع وكالة أنباء الإمارات ”وام“، اليوم الثلاثاء، إلى أنه ”لا يمكننا حل المشكلات بمقاطعة بعضنا البعض، وبالتالي فإن السلام وإتاحة التبادلات الاقتصادية والتجارية سيعززان من قوة واستقرار الشرق الأوسط“.

ويترأس كوشنر وفدا أمريكيا إسرائيليا رفيع المستوى في زيارة تاريخية للإمارات العربية المتحدة منذ يوم أمس الإثنين، قادما على متن أول رحلة تجارية من إسرائيل إلى أبوظبي.

وبين كوشنر أن ”الأشخاص الذين يقفون ضد السلام هم ضد التقدم، فالأمر يتعلق بإعطاء الجميع فرصة، واحترام الأديان ودعم الاستقرار في المنطقة“، مؤكدًا أن من يقف ضد ذلك الأمر فهو ”يشجع على التطرف والتفرقة والكراهية“.

وأكد أنه ”بفضل قيادة دولة الإمارات سيكون هناك تحالف أكبر“، مشيرا إلى أن ”الأقلية التي تعارض اتفاقية السلام ستصبح معزولة في المنطقة“.

وأوضح كوشنر: ”إسرائيل وافقت على تعليق ضم الأراضي وتعليق العمل بالقوانين الإسرائيلية ذات الصلة بتلك الأراضي في الوقت الحالي“، مؤكدا أنه سيتم عقد محادثات بشأن تعليق إسرائيل ضم أراض من الضفة الغربية في المستقبل، لكن ”ليس المستقبل القريب“.

وذكر أن ”الاهتمام الآن ينصب على العلاقات بين الإمارات وإسرائيل وعلاقات إسرائيل مع الدول الأخرى، وهذا أمر في منتهى الأهمية لإسرائيل والمنطقة“.

كما أكد كوشنر بشأن مستجدات قطع الإمارات والمملكة العربية السعودية والبحرين ومصر علاقاتها الدبلوماسية بقطر منذ عام 2017، ”مواصلة الجهود في هذا الإطار إلى أن يتم التوصل إلى حل عادل ومناسب“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك