الإمارات تؤيد قرار ترامب وقف التفاوض مع طالبان‎

الإمارات تؤيد قرار ترامب وقف التفاوض مع طالبان‎

المصدر: ا ف ب

اعتبرت الإمارات، اليوم الأحد، أنّ قرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إعادة النظر في التفاوض مع حركة طالبان والانسحاب من أفغانستان، خطوة صائبة.

وكتب وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش عبر حسابه على ”تويتر“ أنّ ”قرار الرئيس ترامب بإلغاء اجتماعه مع طالبان وإنهاء المفاوضات صائب“، متسائلًا: ”كيف تتفاوض من أجل السلام من جهة وتستمر في ممارسة العنف والإرهاب من جهة أخرى؟“.

وتابع: ”المصالحات الحقيقية والمستدامة لابد وأن تبنى على الشفافية والوضوح ونبذ سياسات التطرف والإرهاب“.

وفاجأ الرئيس الأمريكي الجميع، مساء السبت، بإعلان إلغاء قمة كانت مقررة سرًا مع قادة حركة طالبان الأفغانية ووقف ”مفاوضات السلام“ الجارية معهم منذ عام في وقت بدت على وشك التوصل إلى اتفاق تاريخي ينهي نزاعًا مستمرًا منذ 18 عامًا.

ومبرّرًا قراره قال ترامب إن طالبان ”اعترفوا للأسف باعتداء في كابول أسفر عن مقتل أحد جنودنا العظماء و11 شخصًا آخر، سعيًا منهم لتكثيف الضغط“.

وكتب على تويتر: ”كانوا في طريقهم إلى الولايات المتحدة هذا المساء“، لكن ”ألغيتُ الاجتماع على الفور وألغيت مفاوضات السلام“.

وكان الاعتداء الذي وقع الخميس ثاني عملية خلال أيام في العاصمة الأفغانية يتبناها المتمردون رغم ”الاتفاق المبدئي“، الذي أعلن المفاوض الأمريكي زلماي خليل زاد التوصل إليه معهم خلال مفاوضات الدوحة.

وكانت المحادثات على وشك التوصل إلى اتفاق يسمح ببدء سحب القوات الأمريكية البالغ عديدها 13 إلى 14 ألف عسكري تدريجيًا من أفغانستان، لقاء تبرؤ طالبان من تنظيم القاعدة وتعهدهم بمحاربة تنظيم داعش وعدم تحويل أفغانستان إلى ملاذ آمن للمتشددين، إضافة إلى دخولهم في مفاوضات سلام مباشرة مع سلطات كابول، وهو ما كان المتمردون يرفضونه حتى الآن.

وأكدت حركة طالبان، الأحد، أن الولايات المتحدة ”ستتضرر أكثر من أي طرف آخر“، لكنها تركت الباب مفتوحًا لاستئناف المفاوضات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com