أمير الكويت في بغداد وسط توتر متصاعد في المنطقة

أمير الكويت في بغداد وسط توتر متصاعد في المنطقة

المصدر: محمد عبدالجبار - إرم نيوز

وصل أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح، اليوم الأربعاء، إلى العاصمة العراقية بغداد، في زيارة هي الثانية منذ الغزو العراقي للكويت إبان حقبة الرئيس العراقي الراحل صدام حسين.

وقالت وكالة الأنباء الكويتية إن أمير الكويت سيناقش العلاقات الثنائية بين البلدين وأبرز قضايا ومستجدات الساحة الإقليمية.

وتأتي هذه الزيارة وسط توتر متصاعد تشهده المنطقة عقب مهاجمة سفن نفطية، في حوادث تشير أصابع الاتهام فيها إلى إيران.

وذكرت رئاسة الجمهورية العراقية، في بيان مقتضب لها، أن ”الرئيس العراقي برهم صالح استقبل في مطار بغداد الدولي، أمير دولة الكويت، يرافقه وفد وزاري كبير“.

من جانبه، أكد مصدر عراقي مطلع، قبل يومين، لـ ”إرم نيوز“، أن ”أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح، سيلتقي، الأربعاء، الرئاسات العراقية الثلاث كلًا على حدة، كما ستكون له لقاءات مع القيادات السياسية العراقية المؤثرة بالقرار العراقي“.

وتعد زيارة أمير الكويت للعراق هي الثانية منذ غزو نظام صدام حسين لبلاده قبل نحو 3 عقود، إذ كانت الأولى في عام 2012 عندما شارك أمير الكويت في القمة العربية المنعقدة في العراق آنذاك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com