مطالبات كويتية بإغلاق مكاتب قناة المنار اللبنانية

مطالبات كويتية بإغلاق مكاتب قناة المنار اللبنانية

المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

أثارت قناة المنار اللبنانية غضب الكويتيين رسميًا وشعبيًا، بعد تصريحات الإعلامي سالم زهران عبر القناة حول زيارة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح إلى الولايات المتحدة الأمريكية مؤخرًا، الأمر الذي اعتبره النشطاء تطاولًا و إساءة إلى أمير البلاد.

ووُصفت التصريحات التي أدلى بها زهران خلال لقاء معه في قناة المنار بـ “المسيئة والكاذبة”، من قبل وزارة الإعلام رسميًا التي “استنكرت التصريحات واعتبرتها افتراء وتزييفًا للحقائق وتضليلًا للرأي العام وإساءات تكشف نوايا شريرة ومقاصد خبيثة”.

وكان الإعلامي اللبناني ذكر أن “أمير الكويت التقى بالرئيس الأمريكي الذي استدعاه أثناء رحلته إلى الولايات المتحدة لمدة خمس دقائق وطلب منه إلغاء عقود موقعة مع الصين بقيمة 11 مليار دولار، والتوقيع مع شركات أمريكية عقودًا بقيمة 14 مليار دولار”.

ولاقت التصريحات استنكارًا واستهجانًا واسعًا من قبل النشطاء في الكويت، الذين طالبوا بإغلاق مكاتب القناة في البلاد وطرد مراسليها، بعد تعدي أحد ضيوفها على أمير البلاد الذي يحظى بمحبة واسعة من قبل شعبه.

وتحت وسمي #الا_سمو_الامير_ياقناة_المنار، و #قناة_حزب_الله_تسيء_لأمير_الكويت، تهافت النشطاء بمختلف توجهاتهم ومناصبهم للتعبير عن استيائهم من قناة المنار وحزب الله اللبناني.

وتحت وصف (قناة حزب الشيطان) كتب النائب محمد هايف المطيري “قناة حزب الشيطان المسماة بقناة المنار تسيئ لأمير البلاد حفظه الله ولا يكفي الإستنكار من وزارة الإعلام ما لم تتخذ إجراءات بإغلاق مكاتبها ومنع مراسليها من دخول البلاد مع اتخاذ الإجراءات القانونية كافة ضد من اختلق هذه الإساءة والإفتراءات ومن يقف خلفها”.

وقال وزير العدل السابق الدكتور فالح العزب “لا أستغرب مجرد بوق ينفث سموم مرشده في محطاتهم التي لوثها الحقد #سمو_الأمير وضعهم أمام الحقيقة المحسومة بالاتفاق مع الصين وأمريكا في آن واحد لذلك يستاء منها أذناب إيران “وإن الضغن بعد الضغن! يبدو عليك ويخرج الداء الدفينا””.

وطالب الناشط عبد الله الأنصاري بضرورة الرد على هذه التصريحات “#الا_سمو_الامير_ياقناة_المنار هذا الكلام ما ينسكت عليه ولازم ينرد عليه بعنف وبأسرع وقت ممكن …قناه المنار الكلاب عزكم الله …. الكويت ليست طوفه هبيطه للمرتزقة يا وزارة الخارجية وين دوركم في هذا التهجم”.

ووجه الإعلامي صلاح العلاج خطابه إلى وزارة الداخلية وأمن الدولة “الأخوة في وزارة الداخلية الأخوة في أمن الدولة قناة ” حزب الله ” الإيرانية تسيئ للكويت و لـ#صباح_الأحمد شخصيًا و”تعرفوووون عدددل ” أتباعهم هني ما تتحركووون !! ما عندكم غارية على بلدكم ؟! ما عندكم غارية على أميركم !!”.

https://twitter.com/SalahAlelaj/status/1040740338799988737

وكانت العلاقات بين الكويت ولبنان شهدت فتورًا خلال الأعوام الأخيرة بسبب “تدخلات حزب الله اللبناني في الشؤون الداخلية للكويت”، الأمر الذي دفع الكويت لتقديم احتجاج رسمي لدى لبنان قبل نحو عام اتهمت فيه حزب الله بتدريب 21 كويتيًا شيعيًا صدرت بحقهم أحكام نهائية بالسجن في شهر حزيران/ يونيو 2017 بتهمة تشكيل ما يعرف بـ”خلية العبدلي”، ما دفع مسؤولين لبنانيين لزيارات رسمية إلى البلد الخليجي لمعالجة القضية وتعزيز العلاقات.

وكانت دول مجلس التعاون الخليجي صنفت عام 2016 حزب الله اللبناني كمنظمة إرهابية، إذ قررت في بيان لها “اعتبار مليشيات حزب الله، بقادتها وفصائلها والتنظيمات التابعة لها والمنبثقة عنها كافة، منظمة إرهابية”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع