النائب الكويتي وليد الطبطبائي يتعرض لانتقادات لاذعة بسبب ”تغريدة“

النائب الكويتي وليد الطبطبائي يتعرض لانتقادات لاذعة بسبب ”تغريدة“

المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

تعرض عضو مجلس الأمة الكويتي النائب وليد الطبطبائي، لانتقادات لاذعة من قبل النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عقب توجيهه سؤالًا لوزير الصحة عبر حسابه في ”تويتر“ حول التأخير في تشكيل لجنة في أحد مستشفيات الأورام.

ووجه الطبطبائي سؤاله من خلال تغريدة، قال فيها: ”هل يعقل يا وزير الصحة أن تتقدم مريضة في مستشفى مكي جمعة لأورام السرطان بطلب لجنة من 22 آذار ولا تعقد اللجنة إلا اليوم 22 أيار، أي بعد مرور شهرين ثم يقال تستلمون تقرير اللجنة بعد شهر من الآن بسبب نقص الطباعين، لا أدري إذا كان هذا التأخير في الأمراض الخطيرة فكيف يكون الوضع بالنسبة لغيرها“.

وأثارت التغريدة انتقاد رواد مواقع التواصل واستهزاء البعض منهم بالنائب؛ بسبب عرضه سؤاله عبر ”تويتر“ بدلًا من عرضه في المجلس باعتباره نائبًا برلمانيًا.

وعلّق الناشط عبدالله المهنا على لجوء البرلماني إلى ”تويتر“ بدلًا من قاعة مجلس الأمة قائلًا: ”وهل يعقل أنت نائب في مجلس الأمه توجه اسئلتك في تويتر (شو إعلامي؟) أنت عضو لجنة تشريعية رقابية استعمل سلطتك وحاسب الوزير بالمجلس نبي نشوف فعايلكم بالمجلس مو بتويتر“.

وفي ذات السياق كتب الناشط سعود الركيبي قائلًا: ”وين أدواتك الدستورية يا نائب خلي تويتر لنا حنا شعب تويتر أنت نائب!!“، مضيفًا أن ”أعضاء مجلس الأمة (يتحلطمون) ويغردون بتويتر..!! ليش ما تشرعون قوانين توقف المسخرة..! منحهم الشعب الكويتي وتتأمل فيكم الخير!!؟“.

وطالب المدون خالد فلاح الشريكة النائب الطبطبائي بـ“استخدام أدوات المحاسبة التي منحها إياه الدستور كنائب بدلًا من مواقع التواصل، حيث قال: ”شنو دورك كنائب للأمة؟ إذا حالة خطرة مثل هذي وعندك خبر عنها!! هل تغريداتك ستحل المشكلة؟ هناك أدوات للمحاسبة أعطاك إياها الدستور استخدمها يا دكتور أرواح الناس أمانة بأعناقكم“.

في حين كتب المغرد عبدالعزيز النعيم الشمري: ”للأسف هذا السؤال موجه من نائب حالي مو سابق، إذا أنت تسأل بتويتر حنا نكلمهم سناب!!!“.

ويواجه عدد من النواب انتقادات مستمرة من قبل رواد مواقع التواصل؛ ”بسبب لجوئهم إلى تويتر في أسئلتهم الموجهة إلى الحكومة، الأمر الذي يعتبره النشطاء مخالفًا لمهمتهم التي انتخبوا من أجلها، وهي عرض مختلف القضايا التي تخص الشعب الذي انتخبهم في المجلس وليس على مواقع التواصل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com