عناصر مسلحة تحتجز 18 مصريًا في ليبيا

عناصر مسلحة تحتجز 18 مصريًا في ليبيا

المصدر: محمد الفيومي– إرم نيوز

كشف مسؤول أمني مصري، اليوم السبت، عن احتجاز ثمانية عشر مواطنًا مصريًا من قبل عناصر مسلحة يُعتقد أنها عصابة تهريب بشر في مدينة أجدابيا الليبية، لافتًا إلى أن السلطات المصرية تُواصل جهود الإفراج عنهم في القريب العاجل.

وقال المصدر الأمني بوزارة الداخلية لمراسل ”إرم نيوز“، إن المواطنين المصريين انقطعت الاتصالات بينهم وبين ذويهم قبل أربعة أيام، حيث تلقت الأجهزة الأمنيّة استغاثة من ذويهم باختفاء أبنائهم البالغ عددهم 18 شابًا في مدينة أجدابيا.

وأشار المصدر إلى أن المعلومات الأولية تشير إلى أن مسلحين تابعين لعصابات تهريب البشر اقتادوا المواطنين المصريين إلى مكان مجهول، ولم يتوصل أحد إلى مكانهم حتى الآن.

وأضاف أن السلطات المصرية الأمنية والدبلوماسية تجري اتصالات مع السلطات الليبية، للكشف عن تفاصيل الواقعة والإفراج عن المصريين في القريب العاجل.

جاء ذلك في أعقاب عثور دورية تابعة للجيش الليبي وفريق الهلال الأحمر فرع ليبيا على جثث مصريين في صحراء مدينة طبرق، بعدما انقطعت بهم السبيل في وسط الصحراء خلال رحلة هجرة غير شرعية لم تكتمل.

ويتخذ كثير من سماسرة الهجرة غير الشرعية ليبيا محطة عبور للمهاجرين عبر البحر المتوسط إلى السواحل الجنوبية لأوروبا، مستغلين حالة الفوضى الأمنية التي تعيشها ليبيا في الفترة الأخيرة، وقرب السواحل الليبية من سواحل إيطاليا.

وكانت السلطات الليبية طالبت مصر ودول الجوار بتشديد الإجراءات الأمنية من أجل إحباط الهجرة غير الشرعية إليها، في ظل التدهور الأمني الذي تشهده الأراضي الليبية.

كما جددت الخارجية المصرية، تحذير مواطنيها من السفر إلى ليبيا، والتواجد في مناطق التوتر والصراعات، في ضوء عدم استقرار الأوضاع الأمنية، خاصة أن عدم وجود تمثيل دبلوماسي مصري في ليبيا بالوقت الراهن، يزيد صعوبة التعامل مع الحالات المماثلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com