أخبار

بعد اتهامه بالتزوير.. لجنة برلمانية مصرية توافق على إسقاط عضوية السادات
تاريخ النشر: 26 فبراير 2017 18:00 GMT
تاريخ التحديث: 26 فبراير 2017 18:00 GMT

بعد اتهامه بالتزوير.. لجنة برلمانية مصرية توافق على إسقاط عضوية السادات

السادات واجه اتهامات أيضًا تتعلق بتسريب مشروع القانون المقدم من الحكومة للسفارات الأجنبية في مصر.

+A -A
المصدر: محمد منصور – إرم نيوز

وافقت لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية في البرلمان المصري، يوم الأحد، على إسقاط عضوية النائب محمد أنور السادات نجل شقيق الرئيس الراحل أنور السادات، على خلفية اتهامه بالتزوير.

واتهم السادات بـ“تزوير توقيعات نواب على مشروع قانون يتعلق بتنظيم عمل الجمعيات والمنظمات الأهلية في مصر، قبل إقرار القانون الذي قدمته الحكومة مؤخراً، إضافة إلى تزوير توقيعات أخرى بشأن مشروع قانون الإجراءات الجنائية“.

وعقدت اللجنة اليوم اجتماعًا للتصويت على التوصية بإسقاط عضوية السادات، حيث وافقت أغلبية اللجنة بواقع 38 عضوًا مقابل رفض 3 نواب وامتناع 3 آخرين عن التصويت.

وأثار السادات جدلاً خلال الفترة الأخيرة، بعدما كشف عن شراء رئيس المجلس علي عبدالعال، سيارات جديدة بملايين الجنيهات من ميزانية المجلس، وهي التصريحات التي اعتبرها عبدالعال ”مشاركة في اغتياله حال استهدافه“ بسبب حديثه وتصريحاته الأخيرة في القضية التي عرفت إعلامياً بـ“مصفحات البرلمان“.

وواجه السادات اتهامات أيضًا تتعلق بـ“تسريب مشروع القانون المقدم من الحكومة للسفارات الأجنبية في مصر، قبل عرضه على البرلمان“ بناء على مذكرة تقدمت بها غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي في القضية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك