بالصور.. هل تصيب لعنة ”آمون“ فريقًا إيطاليًّا يحاول كشف سر عمره 3300 عام؟

بالصور.. هل تصيب لعنة ”آمون“ فريقًا إيطاليًّا يحاول كشف سر عمره 3300 عام؟

المصدر: رموز النخال – إرم نيوز

يستعد ”وادي الملوك“ في مصر لاستقبال وفد من علماء الآثار من جامعة تورينو الإيطالية والذي من المقرر أن يصل القاهرة قريبًا للبحث داخل غرفة سرية اكتشفت حديثاً داخل مقبرة توت عنخ آمون، وتحتوي أسرارًا عمرها 3300 عام.

وسيستخدم الفريق أنظمة رادار لمسح أعماق المقبرة الأسطورية وفتح الغرفة السرية فيها، وذلك ضمن خطة لاستئناف البحث عن غرفة استرخاء الملك توت عنخ آمون، وسيكون الفريق الجديد ثالث فريق يأتي مصر في العامين الماضيين للبحث عن الغرفة المفقودة.

وافتتح قبر الملك آمون لأول مرة في عام 1923، من قبل فريق المغامر البريطاني ”هوارد كارتر“، وأدى ذلك لإصابته في وقت لاحق بـ“لعنة“ توت عنخ آمون، ويقال إن لعنًة أصابت كل من دخل القبر حينها وتعرضوا لرؤًى غريبة ووفاة غامضة في غير أوانها.

ويعتقد أن غرفة الملك آمون تحوي ما تبقى من والدته الملكة نفرتيتي والكنوز الدفينة من كنوز غير مكتشفة.

وبحسب ممدوح الدماطي وزير الآثار المصري السابق، فإن فرصة كشف سر الغرفة المكتشفة حديثاً هو 90٪ وسيكون العثور عليه بمثابة ”اكتشاف القرن“.

يذكر أن آخر ما كشف داخل مقبرة توت عنخ آمون هو خنجر الملك، وقال علماء الآثار حينها أنه مصنوع من مواد من الفضاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com