الشرطة المصريّة تعتدي بالضرب على نائبة برلمانية (صورة)

الشرطة المصريّة تعتدي بالضرب على نائبة برلمانية (صورة)

المصدر: حسن خليل - إرم نيوز

اعتدت الشرطة المصرية بالضرب على نائبة برلمانية، اليوم الجمعة، بعد توجهها إلى أحد أقسام الشرطة للاستفسار عن أسباب القبض على قريب لها، وفقاً لمصادر برلمانية.

وقالت مصادر برلمانية، في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“، إن عددًا كبيرًا من نواب البرلمان، تنتابهم حالة من الغضب تجاه وزارة الداخلية، واللواء مجدي عبدالغفار، وزير الداخلية، بعد الاعتداء على نائبة برلمانية داخل قسم شرطة، خلال الساعات الماضية.

وأوضحت المصادر أن النائبة البرلمانية زينب سالم وجدت معاملة سيئة من ضباط قسم الشرطة، وتطور الموقف إلى حد الاعتداء عليها وضربها، الأمر الذي اضطر نائب برلماني للحضور إلى مقر القسم لمتابعة الموقف.

وقال النائب أبو بكر أبو غريب، عضو البرلمان المصري، إن ضابط شرطة من قوات قسم مدينة نصر، اعتدى بالضرب المبرح على البرلمانية زينب سالم أثناء تواجدها بالقسم للمطالبة بالإفراج عن نجل شقيقتها، والاستفسار عن القبض عليه.

وأضاف أبو غريب، أنه أثناء متابعة جروب ”الواتس آب“ الخاص بأعضاء البرلمان المصري، في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، رصد استغاثة من البرلمانية زينب سالم، نائبة، بقيام بعض ضباط وأفراد قسم شرطة مدينة نصر بالقاهرة، بالاعتداء عليها، مشيرًا إلى أنه فور معرفة الخبر توجه مباشرة إلى القسم للوقوف على الواقعة.

وذكر أبو غريب، أنه فور وصوله لقسم الشرطة تواجد مدير أمن القاهرة وقيادات المديرية، لتقديم اعتذار لأعضاء البرلمان عما فعله ضابط القسم تجاه البرلمانية، حيث طالب النواب بضرورة اتخاذ موقف تجاه ما حدث.

واستكمل النائب، أنه اصطحب زميلته لمستشفى هليوبوليس بمصر الجديدة، وتم عمل تقرير طبي بالإصابات التي تعرضت لها بالقسم لإرفاقه بالمحضر، مؤكدًا على ضرورة محاسبة الضابط المسؤول عن التعدي عليها.

وفي نفس السياق، قالت مصادر أمنية في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“، إن قطاع التفتيش والرقابة بوزارة الداخلية، تلقى تعليمات من الوزير بالتحقيق في الواقعة، لإطلاع النواب على حقيقة ما حدث سواء بخطأ ضباط الشرطة، أو تجاوزات النائبة.

وأشار المصدر إلى أن هناك حالة من الارتباك تسود أروقة وزارة الداخلية، وسط توقعات بتزايد الغضب البرلماني الأحد المقبل، بعد استئناف الجلسات العامة للبرلمان، عقب إجازة عيد الفطر المبارك.

وأكدت مصادر برلمانية أن عددًا من النواب تقدموا بطلبات إحاطة عاجلة لوزير الداخلية صباح الجمعة، مطالبين الدكتور علي عبدالعال، رئيس البرلمان، بسرعة اتخاذ موقف مع بدء جلسة الأحد المقبل، للحفاظ على هيبة ودور النائب البرلماني، بحسب المصدر.

9ea13ab84a

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com