رئيس الوزراء المصري يسعى لتمرير قانون الخدمة المدنية بعد رفضه

رئيس الوزراء المصري يسعى لتمرير قانون الخدمة المدنية بعد رفضه

المصدر: القاهرة- حسن خليل

يواجه رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل، أزمة كبيرة بعد رفض البرلمان لقانون الخدمة المدنية الذي تم إقراره منذ فترة، خاصة وأن هناك حزمة من الإجراءات التي ترتبت على إصدار القانون.

وقال مصدر لشبكة إرم الإخبارية،إن رئيس الوزراء يسعى لعرض القانون مرة أخرى على البرلمان، بعد إجراء بعض التغييرات البسيطة، للحصول على ثقة النواب، خاصة أن رفض القانون سيتسبب في أزمة مالية للحكومة.

وأوضح المصدر أن رئيس الوزراء،يسعى لتمرير القانون بعد إجراء بعض التغييرات البسيطة،على أن يتم بالتزامن مع ذلك التنسيق مع ائتلاف ”دعم مصر“، الذي يملك الأغلبية البرلمانية.

وأكد المصدر أن نواب الائتلاف رفضوا القانون،خشية من قواعدهم الانتخابية،مشيرا إلى أنه ”بعد إجراء بعض التغييرات من قبل الحكومة سيكون هناك موقف مختلف“.

ومن جانبه، أكد إسماعيل،في تصريحات رسمية،أن الحكومة تقدر جهود مجلس النواب في مراجعة القوانين والتشريعات، مشيراً إلى أن قانون الخدمة المدنية جاء من منطلق الإصلاح الإداري، بمؤسسات الحكومة، حيث كان في مقدمة أهدافه، ربط الحوافز بالإنتاج- بحسب قوله.

وأوضح إسماعيل،أنه كلف وزيري التخطيط والمالية بدراسة الآثار المالية والتشريعية لإلغاء هذا القانون،خاصة أنه يرتبط بقوانين أخرى،معرباً عن أمله في أن يقوم مجلس النواب بموافاته بأسباب الرفض،في الوقت الذي أكد فيه إجراء المراجعة والتعديلات المطلوبة، لإعادة العرض على البرلمان.

ورفض القانون 332 نائباً،فيما وافق 150 نائبًا عليه، وامتنع 7 نواب عن التصويت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة