أمريكا قلقة من المشاركة الضئيلة في الانتخابات النيابية المصرية

أمريكا قلقة من المشاركة الضئيلة في الانتخابات النيابية المصرية

واشنطن ـ أعربت الولايات المتحدة، عن قلقها من المشاركة الضئيلة والمحدودة من الناخبين، وأحزاب المعارضة، في الانتخابات النيابية التي شهدتها مصر مؤخرا.

وقال بيان صادر عن الخارجية الأمريكية، أمس الجمعة ”مع ختام الانتخابات البرلمانية المصرية، فإن الولايات المتحدة ترحب باجتماع البرلمان الجديد“، مشيراً إلى أن ”الشهادات الأولية للمراقبين الداخليين والخارجيين، تقول إن الهيئة الانتخابية العليا في مصر، قد أدارت الانتخابات بحرفية وبشكل ينسجم مع القوانين المصرية، إلا أننا نظل قلقين من الأعداد الضئيلة للمصوتين والمشاركة المحدودة للأحزاب المعارضة“.

وأكد البيان الصادر عن مكتب متحدث الخارجية الأمريكية ”مارك تونر“، أن ”مخاوف الولايات المتحدة لاتزال موجودة بخصوص القيود على حرية تشكيل الجمعيات والتجمع والتعبير عن الرأي، وتأثيرها على المناخ السياسي في مصر“.

ودعا البيانُ، الحكومة المصرية في الوقت نفسه إلى ”ضمان الحريات الأساسية للمصريين“.

وكانت اللجنة العليا للانتخابات النيابية في مصر؛ قد أعلنت أن متوسط المشاركة في الانتخابات النيابية بمرحلتيها الأولى والثانية، وصل 15مليونًا و206 ألف و10 ناخبًا من إجمالي نحو 55 مليون ناخبًا، بنسبة بلغت 28.3%، وفوز 316 مستقلا بنسبة 56.9 %، والمنتمين للأحزاب من النواب 239 نائبًا بنسبة 43.1 %.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة