أخبار

الداخلية المصرية تنفي مزاعم انتشار "كورونا" في السجون
تاريخ النشر: 28 مارس 2020 16:26 GMT
تاريخ التحديث: 28 مارس 2020 16:26 GMT

الداخلية المصرية تنفي مزاعم انتشار "كورونا" في السجون

كشفت وزارة الداخلية المصرية اليوم السبت حقيقة ما تداولته مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن إضراب عدد من المعتقلين بالسجون احتجاجا على إصابة عدد منهم بفيروس كورونا "كوفيد 19". ونفت الداخلية في بيان لها "وجود أي إصابات أو إضرابات داخل السجون المصرية"، مؤكدة أن ما حصل "مجرد شائعات عارية تماما من الصحة، أطلقتها بعض وسائل الإعلام التابعة لجماعة الإخوان"، لافتة إلى أن السجناء يتلقون كامل الخدمات الطبية بما يتوافق مع إجراءات حقوق الإنسان حول العالم. وأضاف البيان أن "مصلحة السجون، حريصة على تطهير العنابر بصفة دورية، في إطار مواجهة انتشار فيروس كورونا"، حيث يجري الإعلان عن إعداد المصابين بشفافية مطلقة. وكانت مواقع

+A -A
المصدر: رباب الشاذلي - إرم نيوز

كشفت وزارة الداخلية المصرية اليوم السبت حقيقة ما تداولته مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن إضراب عدد من المعتقلين بالسجون احتجاجا على إصابة عدد منهم بفيروس كورونا ”كوفيد 19“.

ونفت الداخلية في بيان لها ”وجود أي إصابات أو إضرابات داخل السجون المصرية“، مؤكدة أن ما حصل ”مجرد شائعات عارية تماما من الصحة، أطلقتها بعض وسائل الإعلام التابعة لجماعة الإخوان“، لافتة إلى أن السجناء يتلقون كامل الخدمات الطبية بما يتوافق مع إجراءات حقوق الإنسان حول العالم.

وأضاف البيان أن ”مصلحة السجون، حريصة على تطهير العنابر بصفة دورية، في إطار مواجهة انتشار فيروس كورونا“، حيث يجري الإعلان عن إعداد المصابين بشفافية مطلقة.

وكانت مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، قد شهدت جدلا كبيرا بشأن وجود مصابين بالكورونا داخل السجون، حيث أشار النشطاء إلى وصول الفيروس إلى السجون ومقرات الاحتجاز، وأن السجون هي الأماكن الأكثر جاهزية لأن تصبح بؤرا لا تتوقف عن نشر فيروس كورونا في كل ربوع البلاد.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك