وزير الطاقة السوداني يعزل نفسه بعد لقائه مصابا بفيروس كورونا
وزير الطاقة السوداني يعزل نفسه بعد لقائه مصابا بفيروس كوروناوزير الطاقة السوداني يعزل نفسه بعد لقائه مصابا بفيروس كورونا

وزير الطاقة السوداني يعزل نفسه بعد لقائه مصابا بفيروس كورونا

أعلن وزير الطاقة والتعدين السوداني عادل علي إبراهيم، اليوم السبت، عزل نفسه بمنزله بعد مخالطة مصاب بفيروس كورونا المستجد.

وقالت وزارة الطاقة والتعدين السودانية على صفحتها الرسمية بموقع "فيسبوك": إن "الوزير اتخذ كل الإجراءات الاحتياطية عند لقائه مصاب كورونا".

ونقلت الصفحة عن الوزير السوداني: "أحييكم تحية ثورة ديسمبر المجيدة.. بهذا أعلن لكم رسميا أني في حالة عزل شخصي في البيت، اتخذت كل الاحتياطات اللازمة متبعا إرشادات لجنة الطوارئ.. كنت قد صادفت الحالة رقم 4 المعلنة، رغم أني كنت على بعد متر أو أكثر و كنت أضع الكمامة ولم أصافح أحدا منهم، إلا أني ومن موقع المسؤولية وحرصا على صحة الجميع، أعلن العزل الشخصي وسأكون على اتصال بكم أباشر عملي عن بعد".

وسجل السودان 5 إصابات بفيروس كورونا، وهناك 77 في الحجر الصحي، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة مساء أمس الجمعة.

ووصل مصاب الحالة الرابعة إلى البلاد في 25 مارس/ آذار الحالي، قادمًا من فرنسا.

ومن المتوقع أن تنظر السلطات السودانية، في وقت لاحق اليوم السبت، في توسيع حظر التجوال المفروض من الثامنة مساء وحتى السادسة صباحا بتوقيت السودان، ضمن حزمة إجراءات اتخذتها الحكومة لمنع تفشي فيروس كورونا.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com