الداخلية المصرية تعلن إفشال ”مخطط إخواني“ قبيل الاحتفال بذكرى الـ 30 من يونيو

الداخلية المصرية تعلن إفشال ”مخطط إخواني“ قبيل الاحتفال بذكرى الـ 30 من يونيو

المصدر: محمد سامح- إرم نيوز

قالت وزارة لداخلية المصرية، إنها أجهضت مخططًا إرهابيًّا لجماعة الإخوان تحت مسمى ”خطة الأمل“، تديره قيادات الجماعة وعناصر أثارية، لاستهداف الدولة ومؤسساتها وصولًا لإسقاطها، تزامنًا مع الاحتفال بذكرى ثورة 30 يونيو، وفق بيان.

وذكر بيان الوزارة أن الخطة تقوم على توحيد صفوف الجماعة، وتوفير الدعم المالي من عوائد وأرباح بعض الكيانات الاقتصادية التي تديرها قياداتها لاستهداف الدولة ومؤسساتها وصولاً لإسقاطها تزامنًا مع الاحتفال بذكرى ثورة 30 يونيو.

وحسب البيان، كشفت معلومات قطاع الأمن الوطني العام هذا المخطط، والذي يرتكز على إنشاء مسارات التدفقات النقدية الواردة من الخارج بطرق غير شرعية، بالتعاون بين جماعة الإخوان والعناصر الهاربة ببعض الدول المعادية، للعمل على تمويل التحركات المناهضة بالبلاد، والقيام بأعمال عنف وشغب ضد مؤسسات الدولة في توقيتات متزامنة، مع إحداث حالة زخم ثوري لدى المواطنين، وتكثيف الدعوات الإعلامية التحريضية عبر وسائل التواصل الاجتماعي، والقنوات التي تبث من الخارج.

وأضاف أن القطاع تمكن من تحديد أبرز العناصر الهاربة خارج البلاد، والقائمة على تنفيذ المخطط المشار إليه، وهم كل من الهاربين محمود حسين وعلي بطيخ، والإعلاميين معتز مطر ومحمد ناصر، والمحكوم عليه أيمن نور.

وتابع البيان أنه تم التعامل مع تلك المعلومات، وتوجيه ضربة أمنية بالتنسيق مع نيابة أمن الدولة العليا لعدد من الكيانات الاقتصادية والقائمين عليها، والكوادر الإخوانية والمرابطين بالتحرك المشار إليه.

وأشار إلى أن الخطوة أسفرت عن تحديد واستهداف 19 شركة وكيانًا اقتصاديًا تديرها بعض القيادات الإخوانية بطرق سرية، والعثور على أوراق ومستندات تنظيمية ومبالغ نقدية وبعض الأجهزة والوسائط الإلكترونية، إذ تقدر حجم التعاملات والاستثمارات المالية لتلك الكيانات بـ250 مليون جنيه، وجار عرض تصوير الشركات المضبوطة.

كما تم تحديد وضبط عدد من المتورطين بتلك التحركات والقائمين على إدارة تلك الكيانات من الكوادر الإخوانية، وعناصر التنظيمات والتكتلات غير الشرعية المتواجدة بالبلاد، ومن أبرزهم: مصطفى عبدالمعز عبد الستار أحمد، واستماع عبدالعال محمد العقباوي، وأحمد عبدالجليل حسين الغنام، وعمر محمد شريف مصطفى أحمد، وحسام مؤنس محمد سعيد، وزياد عبدالحميد زكي العليمي، وهشام فؤاد محمد عبدالحليم، وحسن محمد حسن بربري.

ووفق البيان، تم العثور بحوزة المضبوطين على العديد من الأوراق التنظيمية والخاصة، ومبالغ مالية كانت معدة لتمويل بنود المخطط المشار إليه، وجار عرض تصوير المضبوطات مع استمرار نيابة أمن الدولة بالتحقيقات معهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com