أخبار

بعد جدل وغموض بالكنيسة المصرية.. تأكيد مقتل الأنبا "إبيفانيوس" وحبس الراهب المشلوح عقب اعترافه‎
تاريخ النشر: 11 أغسطس 2018 15:37 GMT
تاريخ التحديث: 11 أغسطس 2018 15:41 GMT

بعد جدل وغموض بالكنيسة المصرية.. تأكيد مقتل الأنبا "إبيفانيوس" وحبس الراهب المشلوح عقب اعترافه‎

فريق من النيابة العامة يواصل التحقيقات مع الراهب، الذي يعالج بالقاهرة؛ لاشتراكه في جريمة القتل.

+A -A
المصدر: محمد علام- إرم نيوز

بعد جدل وغموض استمر لأيام، منذ إعلان وفاة ”الأنبا إبيفانيوس“، رئيس وأسقف دير أبو مقار بوادي النطرون، قررت النيابة المصرية، اليوم السبت، حبس الراهب المشلوح أشعياء المقاري، واسمه العلماني وائل سعد تواضروس، 4 أيام على ذمة التحقيقات؛ لارتكابه جريمة القتل، بمعاونة الراهب فلتاؤس المقاري، الذي يعالج حاليًا في مستشفى بالقاهرة؛ عقب فشل محاولة انتحاره.

وجاء قرار نيابة استئناف الإسكندرية، كأول قرار نيابي، ليؤكد مقتل الأنبا إبيفانيوس، بعد حالة الجدل والغموض التي أحاطت بوفاته، والتي أعقبها قرار الكنيسة المصرية لأول مرة بتجريد أحد الرهبان، حيث تم تجريد الراهب أشعياء، فيما حاول شريكه في الجريمه الانتحار بقطع شرايين يده، إلا أن المحاولة فشلت ويعالج حاليًا بمستشفى الأمريكان أنجلو بالقاهرة.

ووفقًا لقرار النيابة، اعترف الراهب المشلوح بارتكاب الجريمة، حيث قام بتمثيل الجريمة فجر اليوم، وسط تشديدات أمنية مكثفة.

كما انتقل فريق من النيابة إلى مستشفى الأمريكان أنجلو بالقاهرة؛ للاستماع إلى أقوال الراهب فلتاؤوس المقاري في واقعة محاولته الانتحار عن طريق قطع شرايينه وإلقاء نفسه من أعلى مبنى العيادات الطبية؛ عقب مقتل الأنبا إبيفانيوس.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك