حقيقة إضافة مادة على الخبز لكبح تناسل العائلات في مصر

حقيقة إضافة مادة على الخبز لكبح تناسل العائلات في مصر

المصدر: حسن خليل - إرم نيوز

بعد جدل شعبي، وسخرية على مواقع التواصل الاجتماعي من قبل النشطاء، أوضحت الحكومة المصرية اليوم الثلاثاء، حقيقة إضافة مادة على رغيف الخبز المدعم، لها تأثير على الرجال أثناء العلاقة الجنسية، ومن ثم الحد من الكثافة السكانية.

وأصدر مركز المعلومات بمجلس الوزراء بيانًا قال فيه إنه في ضوء ما تردد بشأن هذا الأمر، تواصل المركز مع وزارة التموين والتجارة الداخلية، والتي نفت تلك الأنباء تمامًا.

وأكد البيان عدم إضافة أي مادة على الخبز للحد من الكثافة السكانية، موضحًا أنه جرى تحريف تصريح الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين الخاص بـ“إضافة فيتامينات وعناصر غذائية كالحديد على الدقيق المستخدم في إنتاج الخبز البلدي“ وإبعاده عن سياقه، وأن كل ما يتردد حول هذا الشأن شائعات لا تمت للواقع بصلة، تستهدف إثارة الذعر والبلبلة بين المواطنين.

وأشار إلى أنه جرى الاتفاق مع برنامج الغذاء العالمي، للتعاون في عدد من المجالات، من بينها ”رفع كفاءة سلسلة إمداد القمح في جميع مراحل التداول“ بما ينعكس بشكل إيجابي وفعال على جودة المنتج النهائي وهو الخبز، بالإضافة للاستمرار في إضافة العناصر والفيتامينات الغذائية كـ“الحديد“ على الدقيق المستخدم في إنتاج الخبز البلدي.

يذكر أن حالة من الجدل والسخرية شهدتها مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية، بعد بث معلومات تفيد بإضافة مادة على رغيف الخبز المدعم للحد من الكثافة السكانية، ضمن خطة الحكومة لتقليل الكثافة السكانية.

وتشهد مصر زيادة في عدد السكان بقرابة مليون نسمة كل ستة أشهر، حيث يزيد عدد السكان الآن عن 104 ملايين نسمة –بحسب آخر إحصائية رسمية منذ عدة أشهر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com