الخارجية المصرية توضح حقيقة إجراء انتخابات الرئاسة في قطر وتركيا (فيديو)

الخارجية المصرية توضح حقيقة إجراء انتخابات الرئاسة في قطر وتركيا (فيديو)

المصدر: محمد منصور - إرم نيوز

كشفت وزارة الخارجية المصرية، اليوم الثلاثاء، حقيقة ما تم تداوله خلال الفترة الماضية، بشأن عدم إجراء الانتخابات الرئاسية المصرية في قطر وتركيا، حيث تشهد العلاقات الثلاثية توترًا سياسيًا حيال العديد من القضايا.

وأكد نائب وزير الخارجية حمدي لوزا، على أن “الوزارة جهزت 139 لجنة في 124 دولة لاستقبال المصريين بالخارج، خلال إجراء الانتخابات الرئاسية في الفترة من 16 إلى 18 آذار/مارس الجاري”.

وقال لوزا في تصريحات متلفزة، إنّ “السلطات المصرية ستجري انتخابات رئاسية في قطر وتركيا، حيث أبلغت الخارجية السلطات القطرية والتركية باللجان الانتخابية لتقديم التسهيلات لإتمام العملية الانتخابية”.

وأكد الوزير على أن “هناك رغبة كبيرة من الجالية المصرية في قطر للمشاركة في الانتخابات”، موضحًا أنّ “عدد المصريين بالخارج المقيدين رسميًا يبلغ 681 ألف مواطن”.

وأفاد لوزا بأن “أول دولة سيبدأ بها التصويت الخميس المقبل نيوزلندا، وأن آخر تصويت سيكون في ولاية لوس أنجلس الأمريكية الإثنين المقبل.

وكانت الهيئة الوطنية للانتخابات قد أعلنت عدم إجراء الانتخابات الرئاسية المرتقبة، في 3 دول هي اليمن وليبيا وسوريا.

ووفق القانون المصري يحق لكل مصري متواجد خارج البلاد بأي صورة، سواء كان مقيمًا بإحدى الدول أو زائرًا أو متواجدًا بشكل عارض لاجئ أو مهاجر، متى كان اسمه مقيدًا بقاعدة بيانات الناخبين ويحمل بطاقة رقم قومي أو جواز سفر ساري الصلاحية متضمنًا الرقم القومي، الإدلاء بصوته في الانتخابات الرئاسية”.

وحددت الهيئة الوطنية للانتخابات في مصر، الجدول الزمني النهائي الملزم لانتخابات الرئاسة 2018، حيث يجري تصويت المصريين بالخارج في أيام 16، 17 و18 آذار/مارس الجاري.

على أن يبدأ التصويت في الداخل من 26 من الشهر نفسه ولمدة 3 أيام، وستُعلن نتيجة الانتخابات في 2 نيسان/أبريل، وفي حال أسفرت النتائج عن الحاجة لإعادة، ستجرى انتخابات في الفترة من 19 إلى 21 من الشهر نفسه بالنسبة للمصريين في الخارج، وفي الداخل ستجرى الإعادة من 24 إلى 26 نيسان/أبريل، وتعلن النتيجة النهائية في الأول من أيار/مايو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع