عناصر من قوات الجيش السوداني
عناصر من قوات الجيش السودانيرويترز

تصاعد الخلافات بين قادة الجيش السوداني

تصاعدت حدة الخلافات بين قادة الجيش السوداني على خلفية التباين في المواقف حيال ما يسمونه بـ"المقاومة الشعبية".

وتفجرت الخلافات بين جنرالات قيادة الجيش السوداني بشكل واضح، عقب تصريحات نائب القائد العام للجيش السوداني، الفريق أول شمس الدين كباشي، التي وجه فيها بوقف التسليح العشوائي للمواطنين وسحب السلاح من "المستنفرين".

أخبار ذات صلة
السودان.. قوات الدعم السريع تصف غارات الجيش بـ"الممارسات الداعشية"

وبعد ساعات من خطاب كباشي في ولاية القضارف شرقي البلاد، وجه مساعد القائد العام، الفريق ياسر العطا، انتقادات عنيفة حملت تشكيكاً في مواقف نائب القائد العام، بحسب مراقبين.

كل من يقف أمام الدولة يجب أن يذهب غير مأسوف عليه
الفريق ياسر العطا

وجدد العطا، لدى مخاطبته حضورا في مأدبة إفطار رمضاني، في ولاية الخرطوم، دعوته بـ" عدم السماع لأي أقوال سلبية عن المقاومة الشعبية" على حد تعبيره.

وأردف: “إنها كلمات تذروها الرياح”، في إشارة اعتبرها مراقبون ذات صلة بحديث "كباشي" بشأن التسليح العشوائي للمواطنين.

وطالب العطا بالعودة إلى دستور 2005، معلناً عدم اعترافه بالوثيقة الدستورية التي حكمت الفترة الانتقالية عقب سقوط نظام الرئيس عمر البشير.

أخبار ذات صلة
هيئة عالمية: السودان مطالب بإجراءات فورية لمنع انتشار أوسع للموت

ويشير مراقبون إلى أن الخلافات تعصف بقيادة الجيش السوداني بشأن مشاركة أنصار النظام السابق في القتال إلى جانب الجيش.

وتُكمل الحرب بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع عامها الأول، فيما لا تزال الآفاق مسدودة بشأن الوصول إلى حل يوقف الحرب، التي أودت بحياة 13 ألفا، ونزوح ولجوء ما يزيد على 8 ملايين سوداني، وسط أزمة إنسانية طاحنة.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com