معبر رفح
معبر رفح رويترز

القاهرة تلوّح بخفض العلاقات الدبلوماسية مع إسرائيل

أفاد تقرير إخباري، اليوم الإثنين، أن مصر وجهت رسائل تحذيرية إلى إسرائيل مهددة بمراجعة وخفض العلاقات الدبلوماسية معها، في حال أقدمت على شن عملية عسكرية على رفح جنوبي قطاع غزة.

وتضم رفح التي تبلغ مساحتها 55 كم، أكثر من 1.5 مليون نازح من شمال ووسط قطاع غزة، وأي عملية عسكرية إسرائيلية محتملة ستتسبب بكارثة كبرى، وفق تحذيرات دول مختلفة ومنظمات إغاثية.

ونقلت قناة "العربية" عن مصادر قولها إن "مصر اتخذت قرارا جراء ذلك بخفض الاتصالات بين البلدين، على أن تقتصر على المستوى الأمني فقط بشأن الهدنة وصفقة الأسرى، مع تجميد أي اتصالات بالحكومة الإسرائيلية".

أخبار ذات صلة
مسؤول طبي يرجح استخدام أسلحة محرمة دوليًّا في رفح

ولفتت المصادر إلى أن "هناك غضبا مصريا تجاه تقارير إسرائيلية بشأن موافقة القاهرة على بدء عملية عسكرية في رفح"، مبينة أن "القاهرة أكدت لإسرائيل أنها لن تسمح بسياسة التهجير القسري للفلسطينيين".

وذكرت أن "القاهرة أبلغت تل أبيب أن مناقشة أي تغيير في وضع محور صلاح الدين مرفوضة نهائيًّا".

ووفق التقرير، فإن مصر نشرت نحو 40 دبابة وناقلة جند مدرعة في شمال شرقي سيناء خلال الأسبوعين الماضيين، كجزء من سلسلة إجراءات لتعزيز الأمن على حدودها مع غزة.

وأشار إلى أن "القاهرة ألمحت إلى إمكانية تعليق معاهدة السلام الموقعة العام 1979 أو ما يعرف باتفاقية كامب دايفيد، في حال تم اجتياح رفح التي تعج بالمدنيين الفلسطينيين النازحين".

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com