المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي دانيال هغاري
المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي دانيال هغاريأ ف ب

الجيش الإسرائيلي يعرض مقطعين مصورين لرهينتين في الشفاء

عرض الجيش الإسرائيلي مقطعين مصورين، الأحد، قال إنهما يظهران رهينتين يتم اقتيادهما إلى مستشفى الشفاء في مدينة غزة، بعد احتجازهما في السابع من أكتوبر، يوم هجوم حماس على جنوب إسرائيل.

في أحد المقطعين، يظهر عدة أشخاص، أربعة منهم على الأقل يحملون أسلحة، وهم ينقلون على نقالة رجلا مصابا ممددا، بينما يظهر في المقطع الآخر شخص يبدي مقاومة أثناء مرافقته بالقوة داخل مبنى يشبه المستشفى.

ولم تتمكن وكالة فرانس برس على الفور من التحقق من صحة هذه المشاهد.

وقال المتحدث باسم الجيش دانيال هغاري، في مؤتمر صحافي: "هنا يمكنكم أن تروا حماس تحتجز رهينة في الداخل، إنهم يأخذونه إلى داخل المستشفى"، مضيفا أن "المحتجزين من النيبال وتايلاند، لم نتمكن بعد من تحديد موقع الرهينتين، نحن لا نعرف أين هما موجودان".

أخبار ذات صلة
الاتحاد الأوروبي يطالب بتنفيذ قرار مجلس الأمن بشأن الهدنة في غزة

ويبدو أن اللقطات مؤرخة في 7 أكتوبر 2023، وهو اليوم الذي هاجم فيه مقاتلو حماس جنوب إسرائيل، ما أسفر عن مقتل حوالي 1200 شخص، معظمهم من المدنيين، واحتجاز نحو 240 آخرين، وفق السلطات الإسرائيلية.

وقال الجيش وجهاز الاستخبارات، في بيان، إن "ما تم العثور عليه يثبت أن منظمة حماس الإرهابية استخدمت مجمع الشفاء يوم المجزرة كبنية تحتية إرهابية".

ومنذ السابع من أكتوبر، تقصف إسرائيل قطاع غزة بلا هوادة من الجو والبر والبحر، ويقول مسؤولون في القطاع الذي تديره حماس إن ما لا يقل عن 13 ألف شخص قتلوا، معظمهم من المدنيين أيضًا.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com