السنوار: قدمنا مقترحات لجهات دولية ومحلية لإنهاء الأوضاع الصعبة في غزة‎

السنوار: قدمنا مقترحات لجهات دولية ومحلية لإنهاء الأوضاع الصعبة في غزة‎

المصدر: الأناضول

أعلن يحيى السنوار، رئيس حركة ”حماس“ في قطاع غزة، اليوم الأربعاء، أن حركته قدمت مقترحات إلى جهات دولية ومحلية من أجل إنهاء الأوضاع الصعبة التي يعيشها أبناء القطاع.

جاء ذلك خلال لقاء عقده السنوار مع وفد من رجال الأعمال الفلسطينيين في مدينة غزة، حسب بيان أصدرته الحركة.

وقال السنوار: ”نبذل كل الجهود من أجل معالجة وحل الأزمات الاقتصادية وتخفيف معاناة الفلسطينيين في القطاع“، معتبرًا أنه ”من الضروري تضافر جهود الكل الفلسطيني لتحقيق الأهداف الوطنية الكبرى“.

وأضاف: ”ناقشنا مع المصريين في وقت سابق فتح المجالات التجارية والاقتصادية وإقامة منطقة حرة وتزويد غزة بكميات أكبر من الكهرباء“.

وأشار السنوار إلى أن حركته ”ما زالت على تواصل مع المصريين من أجل تنفيذ ما تم التفاهم عليه“، دون تفاصيل إضافية.

وشدد السنوار على أهمية ”الدور المحوري لمصر“، ولفت إلى أن حركته خلال زيارتها الأخيرة للقاهرة حاولت ”فتح ثغرة في جدار الحصار“.

وكان وفد من ”حماس“ قد زار مصر بداية يونيو/حزيران الماضي، وتوصل لتفاهمات مع مسؤولين مصريين، بمشاركة محمد دحلان القيادي المفصول من حركة التحرير الوطني الفلسطيني ”فتح“، تقضى بتقديم تسهيلات لقطاع غزة، مقابل ضبط ”حماس“ لحدود مصر مع غزة.

ويعاني قطاع غزة حاليًا من أزمات معيشية وإنسانية حادة؛ جراء مواصلة فرض الحصار الإسرائيلي عليه للعام العاشر على التوالي، إضافة إلى خطوات اتخذها الرئيس الفلسطيني محمود عباس مؤخرًا، ومنها فرض ضرائب على وقود محطة الكهرباء، بالإضافة إلى تقليص رواتب موظفي الحكومة، وإحالة الآلاف منهم للتقاعد المبكر.

ويسود الانقسام السياسي والجغرافي أراضي السلطة الفلسطينية منذ منتصف يونيو/حزيران 2007، إثر سيطرة ”حماس“ على قطاع غزة، في حين بقيت حركة ”فتح“ تدير الضفة الغربية، ولم تفلح وساطات إقليمية ودولية في إنهاء هذا الانقسام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com