وزير خارجية مصر ودي ميستورا يبحثان استئناف محادثات جنيف بشأن سوريا

وزير خارجية مصر ودي ميستورا يبحثان استئناف محادثات جنيف بشأن سوريا

المصدر: الأناضول

بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري، مع المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا، مستجدات الأزمة السورية وجهود استئناف المحادثات السياسية في جنيف.

وجاء ذلك خلال اتصال هاتفي الأربعاء، أجراه دي ميستورا مع شكري، وفق بيان للخارجية المصرية.

وذكر البيان أن ”دي ميستورا أحاط  شكري بمستجدات الأزمة السورية، وتقييم الأمم المتحدة للجهود الحالية التي تستهدف توحيد المعارضة السورية، وتنسيق مواقفها“.

كما تطرق الاتصال إلى ”جهود استئناف المحادثات السياسية في جنيف، والتشاور بشأن طلب الإحاطة الذي يعتزم مبعوث الأمم المتحدة، تقديمه أمام مجلس الأمن الخميس تحت الرئاسة المصرية لمجلس الأمن“، دون تفاصيل.

وتتولى القاهرة الرئاسة الدورية لمجلس الأمن خلال آب/أغسطس الجاري، التي بدأت عضويتها غير الدائمة به مطلع 2016، وتنتهي في 31 كانون الأول/ديسمبر 2017.

بدوره، أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري على دعم بلاده لدور الأمم المتحدة، المهم في رعاية المفاوضات بين الأطراف السورية المختلفة.

وشدد شكري على ”أهمية تنسيق الجهود الإقليمية والدولية، من أجل إطلاق محادثات مهمة ومنظمة وواضحة الأهداف، تستهدف التسوية السياسية الشاملة للأزمة السورية“.

وعلى مدى أشهر مضت، رعت الأمم المتحدة جولات من المفاوضات بين المعارضة السورية والنظام في مدينة جنيف السويسرية، كانت آخرها ”جنيف 7“ التي اختتمت في 14 تموز/يوليو المنصرم.

وأعلن دي ميستورا، منتصف الشهر الجاري، أن ”الأمم المتحدة تخطط لعقد الجولة الجديدة من مفاوضات جنيف، خلال أيلول/سبتمبر المقبل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com