العراق.. مقتل 24 ”داعشيًا“ بينهم قيادات في غارات للتحالف بتلعفر

العراق.. مقتل 24 ”داعشيًا“ بينهم قيادات في غارات للتحالف بتلعفر
Iraqi Army's 53rd Brigade participate in a live ammunition training exercise with coalition forces trainers at Taji military base north of Baghdad, Iraq August 9, 2017. REUTERS/Thaier Al-Sudani

المصدر: الأناضول

قتل 24 مسلحًا من تنظيم ”داعش”، اليوم الخميس، بينهم قيادات في جبهة تلعفر، شمالي العراق، بسلسلة غارات جوية للتحالف الدولي، وفق مصدر أمني عراقي.

وقال الرائد غياث كامل الجربا بالقوة الجوية العراقية، إن طائرات F16، التابعة للتحالف الدولي، قصفت ثلاثة مواقع للتنظيم، فجر اليوم، مستخدمة 16 صاروخًا.

وأوضح أن الموقع الأول كان بمنطقة الجزيرة جنوبي تلعفر، وأسفر القصف عن مقتل 14 مسلحًا، بينهم قيادي يدعى سلمان كمال الواعظ مع 3 من مرافقيه البارزين والذين يعدون العقل المدبر للعمليات القتالية في المنطقة.

ولفت الجربا، إلى أن المقاتلات عادت وقصفت موقعين قتاليين آخرين للتنظيم بمنطقة الخيفة الشمالية، شمال غربي تلعفر، ما أسفر عن مقتل 10 مسلحين، بينهم قيادي يدعى بشار عبد العزيز الأعفري.

ومن جهته، قال المقدم بالجيش العراقي يونس عدي الساعدي، إن اللواء 72 من الفرقة 15 بالجيش العراقي يواصل تقدمه على مشارف مركز ناحية المحلبية في المحور الشرقي لتلعفر.

وأضاف، أن قوات ”جهاز مكافحة الإرهاب“، التابع للجيش، تتقدم أيضًا باتجاه قرية كسر محراب في المحور الغربي لتلعفر. مشيرًا إلى أن قطعات الفرقة المدرعة التاسعة بالجيش انطلقت من مطار تلعفر باتجاه منطقة خضر إلياس المدخل الجنوبي لمركز القضاء، بينما تواصل قوات ”الحشد الشعبي“ التقدم نحو مركز قضاء تلعفر من 3 محاور رئيسة.

وتابع، أن ”سير العمليات جيد والخطة الموضوعة أصابت التنظيم بحيرة وشتت تركيزه“، مشيرًا إلى ”خطط سوف تطبق في الأيام القليلة المقبلة ستجبر التنظيم على الانهيار السريع“.

وبدأت القوات العراقية، الأحد الماضي، هجومًا لاستعادة القضاء في إطار الحملة المدعومة من الولايات المتحدة ضد التنظيم الذي ما زال يسيطر على مناطق في غرب العراق وشرق سوريا.

والمنطقة المستهدفة هي جبهة بطول نحو 60 كيلو مترًا، وعرض نحو 40 كيلو مترًا، وتتألف من مدينة تلعفر (مركز قضاء تلعفر) وبلدتي العياضية والمحلبية، فضلًا عن 47 قرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com