الاغتصاب والحجاب.. عنوان جدل في المغرب بين وزيرة في حزب العدالة والتنمية وقناة فضائية

الاغتصاب والحجاب.. عنوان جدل في المغرب بين وزيرة في حزب العدالة والتنمية وقناة فضائية

المصدر: عبد اللطيف الصلحي - إرم نيوز

 أشعلت تدوينة لمدير تحرير فضائية ”ميدي 1 تيفي“ أزمة في المغرب بين حزب العدالة والتنمية وإدارة القناة، بعد أن شن هجومًا عنيفًا على وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، على خلفية حادث اغتصاب جماعي لفتاة داخل حافلة بمدينة الدار البيضاء.

وفي التفاصيل، كتب عمر الذهبي، مدير التحرير بقناة ”ميدي 1 تيفي“ تدوينة انتقد فيها غياب وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، بسيمة حقاوي، التي تنتمي إلى حزب العدالة والتنمية لعدم إبداء رأيها في حادث اغتصاب.

وقال الذهبي: إن ”الوزيرة غير قادرة على التخلص من حجابها، فكيف لها أن تبدي رأيها في قضية اغتصاب جماعي لفتاة بالبيضاء“، مضيفًا أن ”السيدة الوزيرة ربما تفضل الصمت أو أنها ستُحمّل المسؤولية للفتاة“.

ورأى نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي أن التدوينة تعد تهجمًا على وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، بسيمة الحقاوي، بسبب حجابها، كما أظهرت ”خروجًا واضحًا عن واجب التحفظ الذي يجب أن يلتزم به مسؤول في قناة إعلامية عمومية“.

ووصلت انتقادات البعض إلى حد المطالبة باستقالة الذهبي، في حين أشار البعض إلى أن تهجمه على الوزيرة الحقاوي وانتقاد حجابها هو انتقاد لرمز ديني ولا علاقة له بواقعة الاغتصاب التي تعرضت لها فتاة بإحدى حافلات النقل الحضري بالدار البيضاء، من طرف مجموعة من المراهقين.

ورد عبد العلي حامي الدين، القيادي في حزب العدالة والتنمية، على مدير تحرير قناة ”ميدي 1 تيفي“، حيث وصف تعليق الأخير، بـ“تعبير عن مستوى متدنٍ في الهجوم على الحريات الفردية، باسم الدفاع عن الحريات الفردية، من قبل مدير يمتلك الوقاحة الكافية للتهجم على الحجاب دون أن يعير أدنى اهتمام أنه بصدد التهجم على قيمة أساسية من قيم المجتمع“، معتبرًا أن مثل هذه المواقف لمسؤولين إعلاميين هي ”السر وراء رداءة الإعلام، المتسترة وراء رداء الحداثة البريئة من أمثال هؤلاء“.

من جانبه، اعتبر محمد يتيم، وزير الشغل والإدماج المهني، والمنتمي بدوره لحزب العدالة والتنمية، في تدوينة على صفحته الرسمية على موقع ”فيسبوك“، مهاجمة الذهبي لحجاب الوزيرة الحقاوي، ”تعريضًا وإهانة لكل النساء المغربيات اللواتي اخترن ارتداء الحجاب“.

وأضاف يتيم مخاطبًا الذهبي: ”تعريضك بحجاب السيدة الوزيرة هو اعتداء على حريتها، هو اعتداء من نفس جنس اعتداء شباب الحافلة على الفتاة، التي تظهر في الفيديو“، قبل أن يضيف: ”هو تعريض وإهانة لكل النساء المغربيات اللواتي اخترن ارتداء الحجاب“.

من جهتها، كتبت الوزيرة بسيمة الحقاوي، في تدوينة على صفحتها الرسمية بالفيسبوك، معلقة على واقعة الاغتصاب التي تعرضت لها فتاة بإحدى حافلات النقل الحضري بالدار البيضاء، وذلك بعد ساعات من تدوينة الذهبي: ”هذه الجريمة التي تسائلنا جميعًا، كل من موقعه ومسؤوليته، مسؤولين ومنتخبين وفعاليات مدنية وإعلاميين ومؤثرين في المجتمع، تدعونا لتقديم الأجوبة العملية بكل مسؤولية وموضوعية عن سؤال كبير، وهو“كيف يمكن لقاصر أن يمارس العنف وهو في غاية السرور؛ كيف لقاصر أن يرتكب جريمة منتشيًا كمن يلاعب شيئًا؟“.

وعبّرت الحقاوي ”عن أسفها وانشغالها بهذه الجريمة الشنعاء الغريبة عن مجتمعنا“، مضيفة: ”إنني أشيد بسلطات الأمن التي توصلت لمرتكبي الجريمة في وقت قياسي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com