داعش يعدم مجموعة من عناصره فرّوا من معارك شمالي العراق‎

داعش يعدم مجموعة من عناصره فرّوا من معارك شمالي العراق‎

المصدر: الأناضول

أفاد مصدر عسكري عراقي، اليوم الإثنين، بأن تنظيم داعش أعدم 6 من عناصره فروا من معارك ضد القوات العراقية بمحافظة صلاح الدين، شمالي البلاد.

وقال الرائد ياسر التميمي من الجيش العراقي، ”إن معلومات استخبارية حصلت عليها قوات الجيش تفيد بأن تنظيم داعش أعدم هذا اليوم 6 من عناصره الفارين من معارك شمال محافظة صلاح الدين“.

وأضاف التميمي ”أن عملية الإعدام جرت في منطقة مطيبيجة بالمحافظة بعد مضي أسابيع على حبس عناصر التنظيم الفارين في معتقل يخضع لإجراءات مشددة شرق المحافظة“.

وفي سياق متصل، أفاد مصدر أمني عراقي اليوم الإثنين أن تنظيم داعش أعدم اليوم 7 أشخاص بينهم أطفال بتهمة محاولة الفرار من مناطق سيطرته بقضاء تلعفر غرب مدينة الموصل، شمالي العراق.

وقال الملازم أول في قوات الشرطة الاتحادية بهاء المياحي، إن ”تنظيم داعش أعدم هذا اليوم 7 مدنيين بينهم 5 أطفال بتهمة محاولة الفرار من القضاء باتجاه المناطق الخاضعة لسيطرة القوات العراقية“.

وأوضح المياحي أن ”هناك مخاوف لدى القيادات العسكرية من حملات إعدام جماعية سينفذها التنظيم بحق المدنيين انتقاما لخسارته مدينة الموصل بشكل تام“.

وفي 10 يونيو/حزيران 2014، سيطر تنظيم داعش على بلدة ”تلعفر“ ذات الغالبية التركمانية، التي تبعد نحو 60 كم غرب الموصل.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، أعلن الشهر الماضي أن قوات بلاده ستشن حملات عسكرية، لاستعادة تلعفر والحويجة في كركوك بعد استعادة الموصل بالكامل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة