قصف سابق على سوريا - أرشيف
قصف سابق على سوريا - أرشيفمتداول

مسؤولون: أمريكا بدأت تنفيذ ضربات "انتقامية" في العراق وسوريا

قال أربعة مسؤولين أمريكيين إن الولايات المتحدة بدأت تنفيذ ضربات انتقامية، الجمعة، في العراق وسوريا ضد منشآت مرتبطة بالحرس الثوري الإيراني والفصائل التي يدعمها، بعد هجوم أدى إلى مقتل ثلاثة جنود أمريكيين وإصابة نحو 40 آخرين على الحدود السورية الأردنية.

ويُعتقد بأن الضربات ليست سوى موجة أولى من رد إدارة الرئيس جو بايدن على هجمات مطلع الأسبوع التي نفذها مسلحون مدعومون من إيران.

ولم تستهدف الضربات الأمريكية أي مواقع داخل إيران، لكن يرجح أن تذكي مخاوف تصاعد التوتر في الشرق الأوسط نتيجة الحرب الإسرائيلية المستمرة منذ أكثر من ثلاثة أشهر مع حركة حماس في غزة.

وقالت وسائل إعلام رسمية سورية، الجمعة، إن "عدوانا أمريكيا" على مواقع في صحراء سوريا وعلى حدودها مع العراق أدى إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى.

وجاء الإعلان عن الضربات بعد ساعات فقط من حضور بايدن وقادة من وزارة الدفاع (البنتاجون) مراسم وصول رفات الجنود الأمريكيين الثلاثة الذين قتلوا في الهجوم على الأردن إلى قاعدة دوفر الجوية بولاية ديلاوير.

وهذا أول هجوم يسقط فيه قتلى في القوات الأمريكية منذ اندلاع الحرب بين إسرائيل وحماس في أكتوبر تشرين الأول، وشكل تصعيدا كبيرا في التوتر.

وقال مسؤولون أمريكيون لرويترز إن الولايات المتحدة قدرت أن الطائرة المسيرة التي قتلت الجنود الثلاثة إيرانية الصنع.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com