مسؤول إسرائيلي: لا حل عسكريًا لمشكلة غزة.. ويقترح ”وثيقة تفاهم“

مسؤول إسرائيلي: لا حل عسكريًا لمشكلة غزة.. ويقترح ”وثيقة تفاهم“

المصدر: إرم نيوز

أكد عضو الكنيست الإسرائيلي حاييم جالين، على ضرورة التوصل إلى تسوية سياسية لمشكلة قطاع غزة تشمل بناء ميناء بحري وتحسين الوضع المعيشي مقابل نزع سلاح حركة حماس والتنظيمات الأخرى على أساس أن الحل العسكري غير ممكن.

واقترح حاييم جالين توقيع ”وثيقة تفاهم“ مع غزة بوساطة مصرية ”تحقق تسوية على المدى الطويل، وتمنع إيران من مد نفوذها للقطاع وصحراء سيناء المصرية“.

وقال حاييم في مقال نشرته صحيفة ”تايمز أوف إسرائيل“ الناطقة باللغة الإنجليزية، اليوم الإثنين: ”بموجب هذه الوثيقة توافق إسرائيل على بناء ميناء في غزة وتسهيل انتقال البضائع وتحسين الوضع المعيشي للفلسطينيين هناك مقابل نزع سلاح حماس والتنظيمات الأخرى لأن ذلك سيؤدي بطبيعة الحال إلى تحسين حياة الغزيين“.

وهدد بأنه ”في غياب الحل السياسي فإن إسرائيل ستواصل استخدام قوتها العسكرية لحماية مواطنيها“، مشيرًا إلى أن ”ذلك سيؤدي إلى دمار شامل في البنية التحتية للقطاع مثلما حدث في حرب العام 2014“.

وتابع: ”غزة باتت مثل قنبلة موقوتة لأنه كل مرة نفشل في معالجة جذور هذه المشكلة فإنها ترتد علينا على شكل حملة عسكرية شرسة، لذلك فإن سياسة الحلول المؤقتة لن تنفع وعلينا التوصل إلى وثيقة تفاهم من شأنها أن تحقق الأمن على المدى البعيد لسكان إسرائيل والفلسطينيين في قطاع غزة“.

وختم قائلا: ”البعض قد يواصل القول إن الهدوء لا يمكن تحقيقه إلا من خلال القوة الساحقة، لكن على عكس الحملات العسكرية المتكررة لم تبذل أية محاولة للوصول إلى تسوية سياسية عملية، لذلك فإنه من مسؤولية القيادة الإسرائيلية أن تنتهج طريقًا واضحًا للعمل على تحقيق مسقبل أكثر أمانًا للجميع“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com